تجمع جماهيري وسط الرياض بدعوة من المعارضة   
الثلاثاء 1424/8/18 هـ - الموافق 14/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

متظاهرون يركضون أثناء المواجهات (رويترز)
تجمع مئات الأشخاص عصر اليوم الثلاثاء قرب المركز التجاري في شارع العلية وسط الرياض بدعوة من الحركة الإسلامية للإصلاح المعارضة احتجاجا على اعتقالات تقول الحركة إنها وقعت في السعودية, وذلك في تحرك سياسي نادر من نوعه في السعودية.

وأفاد شهود بأن الشرطة أطلقت العيارات النارية في الهواء واعتقلت ما يزيد على 50 شخصا من المتجمعين الذين كان أغلبهم من الشبان بعد مطاردتهم. واستخدمت الشرطة الهري لتفريق المتظاهرين الذين كانوا يهتفون "الله اكبر".

رجال شرطة في طريقهم لمواجهة المتظاهرين (رويترز)
وتم نشر قوات أمن كثيفة في موقع التجمع في المركز التجاري "المملكة" حيث يقام هناك مؤتمر لحقوق الإنسان
وقال شهود كانوا هناك إن السلطات أقامت أيضا حواجز على الطرق لمنع المحتجين من الوصول إلى مكان التجمع.

وكان وزير الداخلية السعودي الأمير نايف بن عبد العزيز وصف المظاهرة التي دعت إليها حركة الإصلاح بالقول إن هذا "لا يستحق أن نتحدث عنه بأي حال من الأحوال وهذا نباح لا قيمة له ولا أعتقد أن أحدا يستجيب له إلا جاهل".

وعبر المحامي والكاتب الصحفي عبد الرحمن اللاحم في تصريحات للجزيرة عن اعتقاده بأن المظاهرة محاولة لإثبات الوجود على الساحة داخليا كونها الأولى. وطالب بإفساح المجال من أجل التعبير عن الرأي وقطع الطريق على من أسماها بالجماعات الإرهابية في الخارج.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة