شهيد برصاص مستوطنين بالقدس   
الأربعاء 1431/10/13 هـ - الموافق 22/9/2010 م (آخر تحديث) الساعة 10:23 (مكة المكرمة)، 7:23 (غرينتش)

جنود إسرائيليون يحرسون مستوطنين اعتدوا على أراضي فلسطينيين بالضفة (الفرنسية-أرشيف)

استشهد شاب فلسطيني يدعى سامر فرحان في الثلاثين من عمره في حي سلوان بالقدس المحتلة برصاص حراس المستوطنين الإسرائيليين، وفقا لما نقلته مراسلة الجزيرة نت عن مدير مركز معلومات وادي حلوة في بلدة سلوان.

وقال جواد صيام إن ثلاثة شبان -أحدهم في حالة خطرة- أصيبوا أيضا برصاص حراس المستوطنين، في حين اندلعت مواجهات بين فلسطينيين والقوات الإسرائيلية في القدس المحتلة بعد استشهاد الشاب الفلسطيني، مما رفع عدد الإصابات إلى أكثر من خمسة.

وقال مدير مكتب الجزيرة وليد العمري إن الاشتباكات اندلعت لدى توجه شباب فلسطينيين في حي سلوان لإداء صلاة الفجر، حيث فوجئوا باعتداء المستوطنين على أراضيهم.

وأوضح العمري أن الاشتباكات ما زالت مستمرة، وأن القوات الإسرائيلية تمنع سيارات الإسعاف من دخول الحي لنقل الجرحى الفلسطينيين.

اعتداءات المستوطنين
يذكر أن اليومين الماضيين شهدا تصاعدا في اعتداءات المستوطنين على مزارع الفلسطينيين في الضفة الغربية، حيث أتلف مستوطنون من مستوطنتي خارصينا وكريات أربع شمال الخليل صباح أول أمس، كروم العنب في منطقة البويرة شرق المدينة الواقعة جنوب الضفة، كما سرق مستوطنون آخرون محصول الزيتون في قرية بورين الواقعة جنوب شرق مدينة نابلس.

وقال خبير الأراضي والاستيطان عبد الهادي حنتش إن المستوطنين أتلفوا ما لا يقل عن مائة شجرة من معرشات للعنب في مساحة لا تقل عن دونم يملكها المواطن عبد الرحمن شريف سلطان.

وفي ذات اليوم سرق مستوطنون محصول الزيتون في قرية بورين الواقعة جنوب شرق نابلس، واندلعت على إثر ذلك مواجهات بينهم وبين الفلسطينيين.

وأسفرت تلك المواجهات عن إصابة الشاب بشير قادوس (35 عاما) من سكان القرية أثناء محاولة استرداد زيتونه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة