مسلحون يقتحمون القنصلية التونسية ببنغازي   
الثلاثاء 1433/7/30 هـ - الموافق 19/6/2012 م (آخر تحديث) الساعة 14:29 (مكة المكرمة)، 11:29 (غرينتش)
الأمن الليبي أمام مقر القنصلية التونسية في بنغازي (الفرنسية)
قال حارس يعمل داخل القنصلية التونسية في مدينة بنغازي الليبية إن مجموعة من المسلحين اقتحموا مبنى القنصلية الاثنين للاحتجاج على معرض فني في تونس قالوا إنه يسيء إلى الإسلام.

وأضاف الحارس أن المجموعة التي كانت تضم حوالي عشرين شابا يحملون بنادق "كلاشنيكوف" اقتحموا المبنى، وحرقوا العلم التونسي في الداخل. وأوضح "كان يوم عطلة ولهذا لم يكن هناك أحد يعمل في الداخل سوى أفراد الأمن".

وذكر مسؤول لوكالة الصحافة الفرنسية أن مجموعة محلية تعرف باسم "أنصار الشريعة" هي المسؤولة عن الحادث.

من جهته قال المسؤول بوزارة الخارجية سليمان الجهاني -الذي استدعي للمساعدة في نزع فتيل المواجهة- إن ضباط الأمن اضطروا إلى التفاوض مع المسلحين حتى أقنعوهم بالرحيل، مؤكدا أنه لم تطلق أي رصاصات ولم يصب أحد بأذى.

وتابع الجهاني لرويترز "كان علينا أن نقنعهم بأن هذه ليست الطريقة المتحضرة للاحتجاج. وكانوا في شدة الغضب بسبب العمل الفني الذي عرض في تونس".

وأفاد مراسل الوكالة في الموقع بوجود مكثف للشرطة حول القنصلية التونسية. وقال إن سيارات الأمن سدت الطرق المؤدية إلى المبنى.

وقد قام الآلاف من الإسلاميين السلفيين باحتجاجات في العاصمة التونسية الأسبوع الماضي على معرض فني قالوا إنه يسيء للإسلام حيث تضمن عملا فنيا كتبت فيه حروف لفظ الجلالة باستخدام حشرات.

وفرضت السلطات التونسية حظر التجول عقب ما صاحب الاحتجاجات من أعمال شغب يومي الاثنين والثلاثاء الماضيين، وأدت إلى سقوط قتيل وعشرات الجرحى، ولجوء المحتجين إلى تعطيل حركة السير في عدد من الأحياء بالعاصمة تونس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة