تنظيم الدولة يتبنى تفجيرا ضد قوات الحزام بعدن   
الثلاثاء 1439/6/26 هـ - الموافق 13/3/2018 م (آخر تحديث) الساعة 15:19 (مكة المكرمة)، 12:19 (غرينتش)

أعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن تفجير استهدف مطعما لقوات الحزام الأمني المدعومة من الإمارات في مدينة عدن أدى لمقتل عشرة أشخاص وإصابة عشرات آخرين، وفقا لمصادر الجزيرة.

وقال التنظيم عبر وسائل التواصل الاجتماعي إن أحد عناصره ويدعى "حمزة المهاجر" نفذ عملية "استشهادية" ضد مقر لقوات الحزام الأمني.

وقالت مصادر للجزيرة إن هذا التفجير الذي وقع اليوم الثلاثاء في حي الدرين بمديرية الشيخ عثمان في عدن أدى إلى مقتل عشرة أشخاص وإصابة عشرات آخرين بجروح.

وذكرت وكالة الصحافة الفرنسية أن المقر الذي يضم مخزنا للأغذية دمر بالكامل، وأن النيران أتت على عدد من السيارات التي كانت متوقفة أمامه.

وفي فبراير/شباط الماضي استهدف هجوم مزدوج تبناه تنظيم الدولة مقر قوات مكافحة الإرهاب التابعة للحكومة في عدن (جنوبي اليمن)، مما أدى إلى مقتل 12 شخصا، بينهم امرأة وأطفالها الثلاثة كانوا في الموقع لحظة وقوع التفجير.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة