فوز إنتر وهزيمة ميلان بالدوري الإيطالي   
الخميس 15/9/1428 هـ - الموافق 27/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 3:34 (مكة المكرمة)، 0:34 (غرينتش)

لاعبو ميلان والحزن يغمرهم بعد الخسارة أمام باليرمو (الفرنسية)

استعاد إنتر ميلان توازنه في بطولة الدوري الإيطالي لكرة القدم, بعد أن سحق سامبدوريا بثلاثة أهداف نظيفة في المرحلة الخامسة من البطولة ليزاحم روما على صدارة جدول المسابقة بعد سقوط الأخير في فخ التعادل 2-2 مع مضيفه فيورنتينا, كما خسر ميلان أمام مضيفه باليرمو 1-2.

ومنح إبراهيموفيتش إنتر ميلان التقدم ( 23) اثر تمريرة تلقاها من البرتغالي لويس فيغو، ثم أضاف اللاعب نفسه الهدف الثاني (49) ليرفع رصيده إلى 6 أهداف، وقبل أن يسجل فيغو الهدف الثالث (58) بعد تمريرة من المهاجم الأرجنتيني هرنان كريسبو.

من جانبه، اكتفى روما بطل مسابقة الكأس المحلية بنقطة من مواجهته مع مضيفه فيورنتينا فاشتعلت المنافسة مع إنتر ميلان ومن خلفهما يوفنتوس الذي حقق فوزا كبيرا على ريجينا قوامه 4 أهداف نظيفة.

وحقق روما الذي غاب عنه قائده وهدافه فرانشيسكو توتي بسبب إصابة في فخذه، بداية قوية وتمكن البرازيلي أليساندرو مانشيني من وضعه في المقدمة (19) لكن فيورنتينا رد سريعا على فريق العاصمة بهدف التعادل عبر أليساندرو غامبيريني (24)، مستفيدا من خطأ الحارس البرازيلي ألكسندر دوني الذي خرج بشكل خاطئ من مرماه.

بقية النتائج:
فرحة لاعبي فيورنتينا بإحراز هدف التعادل مع روما (الفرنسية)
وفشل ميلان بطل مسابقة دوري أبطال أوروبا في استعادة نغمة الفوز بل وسقط أمام مضيفه باليرمو 1-2، ليضيف هذه النتيجة إلى 3 تعادلات متتالية.

وافتتح الهولندي كلارنس سيدورف التسجيل لميلان (10) ثم أدرك إيمو ديانا التعادل لباليرمو (73)، وعندما اعتقد الجميع أن فريق المدرب كارلو أنشيلوتي يتوجه للتعادل الرابع على التوالي كان الجواب أسوأ من ذلك بعدما خطف فابريتسيو ميكولي هدف الفوز لباليرمو في الوقت بدل الضائع، ملحقا ببطل أوروبا الخسارة الأولى هذا الموسم.

وفاز نابولي على ضيفه ليفورنو 1-صفر وسجل هدفه الأرجنتيني روبرتو سوزا, وفاز لاتسيو على كالياري بثلاثة أهداف سجلها تومازو روكي (48 و84) والمقدوني غوران بانديف (60)، مقابل هدف لروبرت أكوافريسكا (69).

وفاز جنوى على أودينيزي 3-2، وبارما على تورينو 2-صفر، وكاتانيا على إمبولي 1-صفر، في حين تعادل سيينا مع أتالانتا 1-1.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة