تأجيل مباراة غلطة سراي ويوفنتوس إثر تفجيري إسطنبول   
الخميس 1424/9/27 هـ - الموافق 20/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

آثار الدمار التي أحدثها تفجير قنصلية بريطانيا بإسطنبول (رويترز)

ألقى تفجيرا مدينة إسطنبول بظلال قاتمة على الأنشطة الرياضية في تركيا، إذ قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم بعد مراجعة عاجلة للوضع الأمني في تركيا، تأجيل مباراة غلطة سراي التركي ويوفنتوس الإيطالي بدوري أبطال أوروبا من الثلاثاء القادم إلى الثاني من ديسمبر المقبل.

ويأتي ذلك بعد الهجومين اللذين استهدفا مصالح بريطانية في إسطنبول وأوقع مئات الأشخاص بين قتيل وجريح.

وأعرب متحدث باسم الاتحاد الأوروبي عن قلق الاتحاد إزاء التفجيرين الأخيرين في إسطنبول التي تعد الثانية من نوعها خلال أسبوع واحد.

كما قرر الاتحاد الأوروبي تأجيل مباراة فريق مكابي حيفا الإسرائيلي مع فالنسيا الإسباني المقررة في أزمير إلى موعد لاحق، وكانت المباراة نقلت أصلا إلى تركيا بسبب انعدام الأمن في إسرائيل.

في الوقت نفسه قال نادي تشيلسي الإنجليزي إنه بانتظار قرارات الاتحاد الأوروبي بشأن مباراته مع بشيكتاش التركي ضمن دوري أبطال أوروبا المقرر إقامتها في التاسع من ديسمبر/ كانون الأول القادم.

وقال مسؤولو تشيلسي إنهم يتوقعون تأجيل المباراة ما لم تكن الظروف الأمنية مناسبة لإقامتها في الموعد المحدد، وأكدوا أنهم أوقفوا ترتيب رحلات لجماهير النادي إلى تركيا، خاصة أن الانفجار استهدف القنصلية البريطانية في إسطنبول.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة