مقتل العشرات من بوكو حرام بهجوم للجيش الكاميروني   
الثلاثاء 1435/11/16 هـ - الموافق 9/9/2014 م (آخر تحديث) الساعة 9:56 (مكة المكرمة)، 6:56 (غرينتش)

أعلنت الحكومة الكاميرونية مساء أمس الاثنين أن جيشها قتل أكثر من مائة عنصر من جماعة بوكو حرام الإسلامية أثناء محاولة تسللهم لأراضيها، بينما لم يسجل سقوط أي إصابات في الجانب الكاميروني إثر هذا الهجوم.

وقال بيان للحكومة الكاميرونية إن الجيش وجه "ضربة قاسية" إلى بوكو حرام، وأجبرها على إبعاد مواقعها مسافة سبعة كليومترات من مدينة غمبورو الحدودية داخل الأراضي النيجيرية.

وأضاف البيان أن مقاتلي الجماعة أطلقوا قذيفتين على قرية فوتوكول شمال الأراضي الكاميرونية، بينما ردت القوات الكاميرونية بقوة عبر إطلاق قذائف هاون تجاه المواقع التي تسيطر عليها وحدات جماعة بوكو حرام، مما أسفر عن سقوط أكثر من مائة قتيل في صفوفهم، وفقا لبيان الحكومة الكاميرونية.

وتعد مدينة فوتوكول الحدودية مع نيجيريا مسرحا لعدة مواجهات منتظمة بين الجيش الكاميروني وعناصر من تنظيم بوكو حرام، ولا يفصل بينها وبين غمبورو نغالا النيجيرية التي تسيطر عليها جماعة بوكو حرام سوى جسر، وشهدت تلك المنطقة نزوحا للسكان تجاه أراضي الكاميرون.

ويوم السبت الماضي أعلن الجيش النيجيري أنه قتل أكثر من خمسين عنصرا من بوكو حرام في هجوم شنه على مخابئهم قبل قيامهم بشن هجوم على مدينة كوندوغا بولاية بورنو شمال شرقي البلاد.

وكانت نيجيريا أعلنت تكثيف التعاون مع تشاد والكاميرون والنيجر لمنع بوكو حرام وجماعات أخرى من عبور حدود تلك الدول، ومن بين تلك الإجراءات تسيير دوريات مشتركة على الحدود وتبادل معلومات استخبارية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة