حزب الله والتيار السلفي بلبنان يوقعان وثيقة "منع الفتنة"   
الاثنين 1429/8/16 هـ - الموافق 18/8/2008 م (آخر تحديث) الساعة 14:47 (مكة المكرمة)، 11:47 (غرينتش)

من المؤمل أن تخفف الوثيقة حدة التوتر على الساحة اللبنانية (رويترز-أرشيف)

وقع حزب الله والتيار السلفي في لبنان وثيقة تفاهم لتنظيم العلاقة بين الطرفين وتنفيس الاحتقان في الساحة الإسلامية.

وشددت الوثيقة في بنودها الثمانية على حرمة دم المسلم على المسلم، والعمل على منع الفتنة والتحريض، ومواجهة ما وصفته بالمشروع الأميركي، والقضاء على الفكر التكفيري بين السنة والشيعة، وتشكيل لجان من العلماء لضبط النقاش وإدارة الخلاف.

وشددت على حق أي مجموعة في اللجوء إلى الوسائل المشروعة "للدفاع عن النفس، عند تعرضها لاعتداء"، مؤكدة وقوف كل طرف مع الآخر "بقوة وحزم" إذا تعرض "لأي ظلم ظاهر وجلي من أطراف داخلية أو خارجية".

وأشارت الوثيقة في مقدمتها إلى أنها جاءت بعد سلسلة "تداعيات سلبية" على الساحة اللبنانية، وأن هدفها هو "وأد الفتنة، وحصر الخلاف ضمن إطار علمائي".

ونصت بنود الوثيقة على تشكيل لجنة من كبار مشايخ الطرفين، للبحث في النقاط الخلافية عند الشيعة والسنة، مما يساهم في حصر الخلافات ضمن اللجنة ويمنع انتقالها إلى الشارع.

وقد مثّـل حزب الله في حفل التوقيع رئيس مجلسه السياسي إبراهيم أمين السيد ومثـّل التيار السلفي الشيخ حسن الشهال الذي أكد أن الوثيقة "ليست موجهة ضد أحد".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة