نجل القذافي يغادر ليبيا للعمل في الخارج   
السبت 1427/10/19 هـ - الموافق 11/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:49 (مكة المكرمة)، 22:49 (غرينتش)
سيف الإسلام القذافي شن هجوما علنيا قويا ضد النظام القائم بليبيا(الفرنسية-أرشيف)
أعلنت مصادر رسمية أن سيف الإسلام نجل الزعيم الليبي معمر القذافي قرر مغادرة البلاد للعمل في الخارج.

وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته إن سيف الإسلام سيعمل لدى مؤسسة اقتصادية دولية, مضيفا أنه سيبقى رئيسا لمؤسسة القذافي للتنمية التي تشارك في عدد كبير من المشروعات الإنسانية والدبلوماسية.

وكان سيف الإسلام انتقد في خطاب له أمام 15 ألف ناشط في بلدة سرت في أغسطس/ آب الماضي عددا من الأخطاء في الحياة العامة بما فيها جشع "القطط السمان" في مؤسسات الدولة. كما قال إن ليبيا تفتقر إلى حرية الصحافة.
 
ونفى سيف الإسلام -وهو أحد أبرز الداعين إلى الإصلاح الاقتصادي والسياسي والانفتاح على الغرب- وجود سلطة شعبية في البلاد، وأضاف "وإلا كيف تزور قرارات باسم الشعب ويسجن الناس ونبهدلهم باسم الشعب ثم نأتي ونضحك على أنفسنا ونقول إننا نعيش في الفردوس".
 
كما اقترح تطوير الخدمات الصحية عن طريق الإدارة الأجنبية للمرافق الصحية ورفع كفاءة رجال الأمن والشرطة, وتقليص البعثات الدبلوماسية في الخارج, وخصخصة كل المصارف التجارية, ورفع سيطرة الدولة والمصرف المركزي عنها قبل نهاية العام الجاري.

وعقب 11 يوما من ذلك وفي كلمة له بمناسبة مرور الذكرى 37 على توليه السلطة, حث الزعيم الليبي معمر القذافي مؤيديه على قتل الأعداء إذا طلبوا تغييرا سياسيا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة