وفاة رئيس الصومال السابق عبد الله يوسف   
الجمعة 1433/5/1 هـ - الموافق 23/3/2012 م (آخر تحديث) الساعة 13:05 (مكة المكرمة)، 10:05 (غرينتش)
عبد الله يوسف أحمد شغل منصب الرئاسة في الصومال من 2004 وحتى 2008 (الجزيرة-أرشيف)
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
عبد الفتاح نور أشكر-بوصاصو

توفي صباح اليوم الجمعة الرئيس الصومالي عبد الله يوسف أحمد عن عمر يناهز 78 عاما، بعد معاناة مع المرض.

وحدثت وفاة أحمد في أبو ظبي حيث كان يعالج من مرض في الكلى، ومن المقرر أن ينقل جثمانه إلى الصومال حسبما صرح أحد أقربائه للجزيرة نت.

شغل أحمد منصب الرئاسة في الصومال في الفترة من 2004 وحتى عام 2008، حينما قدم استقالته للبرلمان وسلمت مهامه للرئيس الحالي شريف شيخ أحمد، وقرر اللجوء إلى اليمن ثم انتقل بعدها إلى المملكة المتحدة ثم الإمارات العربية المتحدة.

وقبل رئاسته للصومال كان أحمد أول رئيس لولاية بونتلاند التي تتمتع بحكم ذاتي في شمال شرق الصومال عام 1998.

وفي فترة سابقة أسس الرئيس الراحل أول جبهة عسكرية صومالية أطلق عليها جبهة الإنقاذ الوطني عام 1978، عندما قرر معارضة نظام الرئيس سياد بري في سبعينيات القرن الماضي.

عرف بنضاله من أجل وحدة التراب الصومالي، وقد أصدر هذا العام مذكراته الشخصية بعنوان "النضال والمؤامرة" تحدث فيه عن مراحل حياته المختلفة، ومسيرة الصومال بعد الاستقلال، وأسباب تأسيسه لجبهة الإنقاذ الوطني، وإرهاصات تأسيس ولايات بونتلاند، واختتمها بالحديث عن فترة رئاسته للحكومة الصومالية الفيدرالية والتحديات التي واجهته أثناء الحكم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة