السجن للتحرش الجنسي بالإنترنت في هونغ كونغ   
الثلاثاء 1421/11/28 هـ - الموافق 20/2/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قضت محكمة في جزر هونغ كونغ الصينية بالسجن عاما واحدا على شخص بعد إدانته بالتحرش بفتاتين عن طريق الإنترنت إذ قام بإرسال بريد إلكتروني إباحي لهما.
 
واعتبر مراقبون أن هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها إدانة وسجن متحرش يستخدم الإنترنت في هونغ كونغ.

وأفادت صحيفة ساوث تشينا مورننغ بوست الناطقة باللغة الإنجليزية أن شابا يبلغ من العمر 23 عاما أطلق على نفسه اسم "المتسلل العملاق" بدأ منذ سبتمبر/ أيلول عام 1998 بإرسال رسائل بذيئة للفتاتين -وهما طالبتان بالجامعة- مهددا باغتصابهما.

كما تلقت الفتاتان عددا من الرسائل الفاضحة مرسلة عن طريق  البريد الإلكتروني تضم صورا مزعجة وقصصا مرعبة عن حوادث اغتصاب للطالبات.

وأضافت الصحيفة أن شرطة هونغ كونغ ألقت القبض عليه بمساعدة خدمة البريد الإلكتروني الأميركية ومكتب التحقيق الاتحادي الأميركي الذي ساعد أيضا في إجراء التحقيقات.

ورفض قاضي المحكمة نداءات من الدفاع بالحكم على المتهم بالقيام بأعمال تطوعية لخدمة المجتمع، مشددا على أن القضية تعد من أخطر القضايا في نوعها. 

واستمعت المحكمة إلى كيفية قيام المتهم بإنشاء بريد إلكتروني يتصل بخدمة رسائل مجانية مقرها الولايات المتحدة، إضافة إلى نسخه لبرامج تسلل كمبيوتر لمراقبة نشاط الفتاتين عبر الإنترنت.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة