اكتشاف بروتين يمهد لعلاج إنفلونزا الطيور   
الخميس 17/11/1427 هـ - الموافق 7/12/2006 م (آخر تحديث) الساعة 20:46 (مكة المكرمة)، 17:46 (غرينتش)

 

إنفلونزا الطيور قتلت 154 شخصا منذ أواخر عام 2003 (الفرنسية-أرشيف)

أكد فريق باحثين بجامعة رايس في مدينة هيوستن بولاية تكساس الأميركية أنهم تعرفوا على ضعف في بروتين بفيروسات الإنفلونزا يمكن أن تستهدفه عقاقير جديدة لوقف انتشار المرض.

 

وأضاف يزهي جين تاو رئيس فريق البحث أنهم حددوا البناء الذري للبروتين النووي من فيروس (أي) للإنفلونزا واكتشفوا أنه يحتوي على عقدة ذيل مرنة هي نقطة ضعفه فيما يبدو.

 

ويعتبر شكل الذيل متماثلا تقريبا في السلالات المختلفة للإنفلونزا من النوع (أي)، والعقاقير الجديدة التي تستهدفه يمكن أن تكون فعالة ضد السلالات المتعددة للإنفلونزا بما فيها سلالة (أتش5أن1) لفيروس إنفلونزا الطيور.

 

ويعكف العلماء حاليا على فحص مركبات عقار محتمل يمكن أن تمنع تكاثر الفيروس، مما يمهد السبيل لإيجاد طريقة جديدة للتغلب على الفيروس الذي قد يكون قاتلا من خلال التركيز على استخدام عقاقير مضادة للفيروسات، مثل عقار تاميفلو الذي تخزنه الكثير من دول العالم تحسبا لوباء محتمل لإنفلونزا الطيور رغم إبداء بعض فيروسات (أتش5أن1)مقاومة للعقار.

 

ويخشى خبراء الصحة من احتمال تحول هذه السلالة التي قتلت 154 شخصا منذ أواخر عام 2003 إلى شكل يمكنه الانتقال بسرعة بين البشر مما يهدد بوباء قد يحصد أرواح الملايين في مختلف أنحاء العالم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة