قتلى في انفجار بمكتب وزير داخلية البنجاب   
الأحد 1436/11/2 هـ - الموافق 16/8/2015 م (آخر تحديث) الساعة 12:59 (مكة المكرمة)، 9:59 (غرينتش)

قتل ستة أشخاص على الأقل في انفجار ضخم في مكتب وزير داخلية إقليم البنجاب الباكستاني.

ونقل مراسل الجزيرة في إسلام آباد عن مصادر أمنية أن مصير الوزير شجاع خانزادا لا يزال مجهولا بعد محاصرته تحت ركام المبنى.

وذكرت الشرطة أن الانفجار نجم عن قنبلة كبيرة فيما يبدو، وتسبب في انهيار سقف مكتب خانزادا بينما كان يعقد اجتماعا في مسقط رأسه في أتوك بشمال باكستان.

ونقلت قناة جيو الباكستانية عن ابن الوزير، ويدعى سوهراب، قوله إن والده محاصر تحت الركام، وإن رجال الإنقاذ يحاولون حاليا انتشال المصابين والقتلى.

وقد أدان رئيس الوزراء الباكستاني نواز شريف الهجوم، كما قدم وزير الداخلية شودري نزار علي خان تعازيه لأهالي الضحايا.

وأصدر نزار أوامره للوزارة بإرسال مروحية للمساعدة في مهمة الإنقاذ، كما أمر قوات الجيش والشرطة بالتوجه إلى المنطقة لإجلاء الضحايا.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن التفجير. وتشهد باكستان عمليات مسلحة تنفذها حركة طالبان وعنفا طائفيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة