صالح يلتقي بوش في البيت الأبيض ويوقع اتفاقا أمنيا   
الاثنين 1422/9/10 هـ - الموافق 26/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بوش وصالح

يلتقي الرئيس اليمني علي عبد الله صالح -الذي يزور الولايات المتحدة- اليوم بالرئيس الأميركي جورج بوش في البيت الأبيض حيث من المقرر أن يوقع اتفاقا للتعاون الأمني يسمح لواشنطن بتوسيع تحقيقها في الهجوم الذي وقع على المدمرة الأميركية كول في ميناء عدن اليمني العام الماضي، والذي أسفر عن مقتل 17 بحارا أميركيا.

وكان الرئيس اليمني قد استهل جولة غربية أول أمس بزيارة هولندا، وتشمل جولته كذلك فرنسا وألمانيا حيث يبحث مع مسؤولي تلك الدول جهود مكافحة الإرهاب وقضيتي فلسطين وأفغانستان.

وكان مسؤول يمني قال إن الاتفاقية الأمنية ستعزز التعاون بين البلدين في التحقيق بشأن الهجوم الذي وقع على المدمرة الأميركية كول، إضافة إلى الحرب التي تقودها الولايات المتحدة على ما تسميه الإرهاب.

وذكرت الصحف اليمنية أن واشنطن ستزود صنعاء بمساعادات تصل إلى 130 مليون دولار تصرف لمحاربة الإرهاب والتنمية الاقتصادية في اليمن مقابل تعاون أمني موسع.

الجدير ذكره أن اليمن يحتجز عدة أشخاص للاشتباه بضلوعهم في الهجوم على كول وأوضح مسؤولون يمنيون أن محاكمة هؤلاء أجلت استجابة لطلب أميركي بتوسيع تحقيق مشترك في القضية.

يشار إلى أن اليمن تعهد بدعم الحملة التي تقودها الولايات المتحدة ضد ما تسميه الإرهاب بعد الهجمات التي استهدفت نيويورك وواشنطن في 11 سبتمبر/أيلول حيث اعتقل في إطار ذلك عشرات الأشخاص يشتبه بعلاقتهم بأسامة بن لادن وتنظيم القاعدة الذي يقوده.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة