محكمة بريطانية ترفض الإفراج بكفالة عن المقرحي   
السبت 1429/11/18 هـ - الموافق 15/11/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:15 (مكة المكرمة)، 21:15 (غرينتش)
 عبد الباسط المقرحي ينتظر البت في ثاني استئناف ضد الحكم بإدانته (الفرنسية-أرشيف)
رفضت محكمة أسكتلندية الإفراج بكفالة عن الليبي عبد الباسط المقرحي الذي يقضي حكما بالسجن مدى الحياة بعد إدانته في قضية تفجير طائرة أميركية فوق بلدة لوكربي بأستكلندا عام 1988 مما أدى إلى مقتل 270 شخصا.
 
وجاء قرار المحكمة بعد أن طلب محامو المقرحي من المحكمة في وقت سابق هذا الشهر الإفراج عنه بكفالة لإصابته بالسرطان وإلى حين البت في الاستئناف المقدم ضد الحكم بإدانته.
 
وأدين المقرحي بتهمة نسف طائرة تابعة لشركة الخطوط الجوية الأميركية "بان أميركان" أثناء رحلة لها من لندن إلى نيويورك يوم 18 ديسمبر/كانون الأول 1988 مما أدى الى مقتل 259 كانوا على متنها من بينهم 189 أميركيا بالإضافة إلى 11 من سكان لوكربي.
 
وأدين المقرحي (56 عاما) وهو ضابط مخابرات ليبي سابق عام 2001 بعد محاكمة جرت في هولندا بموجب القانون الأسكتلندي وحكم عليه بالسجن مدى الحياة ورفض الاستئناف الأول الذي قدمه عام 2002.
 
وقررت هيئة قضائية جنائية أسكتلندية العام الماضي أنه يحق للمقرحي التقدم باستئناف آخر على أساس أنه قد يكون ضحية لإساءة تطبيق أحكام العدالة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة