مقتل 27 شخصا بفيضان بالهند   
الأحد 1433/11/7 هـ - الموافق 23/9/2012 م (آخر تحديث) الساعة 17:44 (مكة المكرمة)، 14:44 (غرينتش)
أطفال يعبرون مناطق غمرتها الفيضات في ولاية أسام الهندية (الأوروبية)
لقي 27 شخصا على الأقل حتفهم جراء الفيضانات العارمة والانهيارات الأرضية في ولايتي سيكيم وأروناشال براديش شمالي شرقي الهند, حسبما ذكر مسؤولون ووسائل الإعلام, اليوم الأحد. وذكر مفوض جهود الإغاثة في سيكيم أن الفيضانات التي أعقبت الأمطار الغزيرة في إقليم تشونغثانغ في شمالي الولاية في وقت متأخر الجمعة الماضية جرفت منازل وجسورا وأجزاء من الطرق السريعة.

وأوضح إس بي إس بهادوريا أن 24 شخصا، وهم 12 فردا من عمال "منظمة طرق الحدود" -المعنية بصيانة الطرق في المناطق الحدودية الهندية- وتسعة من رجال شرطة الحدود الهندية التبتية وثلاثة مدنيين يعملون بمشروع للطاقة المائية في تشونغثانغ، لقوا حتفهم جراء الفيضانات.
 
وقال بهادوريا "انتشلنا عشر جثث، ولكن نعتبر المفقودين أيضا في تعداد الأموات حيث ذهبت عمليات البحث على مدار اليومين الماضيين هباء, والفرصة ضئيلة في نجاتهم".

وأشار إلى أن الأمطار الغزيرة عرقلت جهود الإغاثة, وقال إن "حوالي سبعين انهيارا أرضيا تسبب في غلق الطرق السريعة وانعزال بعض المقاطعات, ونستخدم مروحيات الجيش للقيام بأعمال الإغاثة".

وذكرت شبكة تلفزيونية إخبارية هندية أن الفيضانات اجتاحت أيضا ولاية أروناشال براديش، وأسفرت عن مقتل ثلاثة أشخاص فيها.

وأضاف التقرير أن 700 ألف شخص تضرروا بالفيضانات في 13 من مقاطعات ولاية أسام المجاورة, وجرى نصب ستين مخيم إغاثة تقريبا لتوفير المأوى للمتضررين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة