كوريا الشمالية تنفي أي رابط لإطلاق الصواريخ بزيارة البابا   
الجمعة 19/10/1435 هـ - الموافق 15/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 16:59 (مكة المكرمة)، 13:59 (غرينتش)

استخفت كوريا الشمالية اليوم الجمعة بتقارير تحدثت عن أنها أرادت صرف الانتباه عن وصول بابا الفاتيكان فرانشيسكو إلى كوريا الجنوبية بإطلاقها صواريخ قصيرة المدى.

ونقلت وكالة الأنباء المركزية في كوريا الشمالية عن كيم إن يونغ -مدير الأبحاث بالأكاديمية الثانية للعلوم الطبيعية- اتهامه سول بالسعي إلى تشويه سمعة بيونغ يانغ.

وقال كيم إن كوريا الجنوبية "تُطلق اتهامات جنونية تربط اختباراتنا الصاروخية الإستراتيجية بزيارة البابا المزعوم" إلى سول.

وأضاف "أجريت تجربة إطلاق عالية الأداء وفائقة الدقة لصواريخ تكتيكية في اليوم والوقت المقررين وفقاً لخطتنا لتعزيز قوتنا الدفاعية الذاتية".

ومضى كيم إلى القول "لا يعرف علماؤنا ما قام به البابا لشعوب العالم وخاصة لأمتنا ولا نشعر بأي ضرورة لمعرفة ذلك ولا نعرف ولا نهتم بمعرفة الغرض من زيارته إلى كوريا".

وأطلقت كوريا الشمالية خمسة صواريخ قصيرة المدى الخميس عند وصول البابا فرانشيسكو إلى سول في أول زيارة لحبر الفاتيكان الأعظم لقارة آسيا منذ 15 عاماً.

وقال مسؤول بوزارة الدفاع الكورية الجنوبية إن الصواريخ أُطلقت من منصات في مدينة وونسان الساحلية بكوريا الشمالية حيث قطعت مسافة 220 كيلومتراً قبل أن تسقط في المياه شرقي شبه الجزيرة الكورية.

وانطلق آخر صاروخ قبل 35 دقيقة من موعد وصول البابا إلى قاعدة جوية في سول حيث بدأ زيارة تستغرق خمسة أيام لكوريا الجنوبية.

ووصف متحدث باسم وزارة الخارجية في كوريا الجنوبية توقيت إطلاق الصواريخ بأنه "غير ملائم بالمرة"، بينما ذكرت وسائل الإعلام المحلية أنها هدفت بوضوح لصرف الانتباه عن الزيارة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة