القاهرة تتمسك بقيادة الجامعة العربية   
الأحد 20/5/1437 هـ - الموافق 28/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 20:22 (مكة المكرمة)، 17:22 (غرينتش)

أعلنت مصر اليوم الأحد أنها ستتقدم بمرشح جديد لمنصب الأمين العام لـجامعة الدول العربية خلفا لـنبيل العربي الذي أعلن في وقت سابق رفضه البقاء في منصبه لولاية ثانية.

ويشير هذا الإعلان إلى تمسك القاهرة بقيادة الجامعة العربية على الرغم من أن بعض الأصوات تنادي بتداول المنصب بين البلدان الأعضاء بالجامعة.

وقال المتحدث باسم الخارجية المصرية أحمد أبو زيد إن بلاده "ستتقدم بمرشح مصري جديد ذي ثقل وخبرة دبلوماسية لشغل منصب أمين عام جامعة الدول العربية خلفا للعربي" الذي تنتهي ولايته مطلع يوليو/تموز المقبل.

وأوضح أبو زيد في بيان حصلت وكالة الأناضول على نسخة منه أن "مشاورات رفيعة المستوى تجرى حاليا للحصول على الدعم العربي للمرشح المصري" دون الكشف عن هويته.

وأضاف أبو زيد أنه "سيتم الإعلان عن المرشح المصري خلال الأيام المقبلة عقب استكمال المشاورات اللازمة"، معربًا عن أمله في أن يحظى الترشيح المصري بالدعم العربي المطلوب "تمهيدًا لاستكمال الجامعة العربية مسيراتها نحو تحقيق التضامن العربي المنشود وحماية الأمن القومي العربي في مواجهة التحديات الكبيرة القائمة".

وكان الأمين العالم الحالي نبيل العربي أعلن في وقت سابق اليوم رفضه تجديد فترة ولايته.

وذكر العربي في تصريح للصحافة "لقد طلبت من الحكومة المصرية عدم التفكير في طلب التجديد لي لفترة جديدة". 

وتتحدث تقارير محلية عن تداول عدد من الأسماء المصرية لخلافة العربي، من بينها وزير الخارجية المصري الحالي سامح شكري، ووزير الخارجية الأسبق إبان عهد الرئيس حسني مبارك أحمد أبو الغيط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة