مقتل محام ثان بهيئة الدفاع عن صدام وإصابة آخر   
الثلاثاء 6/10/1426 هـ - الموافق 8/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:55 (مكة المكرمة)، 13:55 (غرينتش)
هيئة الدفاع عن صدام حسين وأعوانه طلبت نقل المحاكمة خارج العراق (الفرنسية-أرشيف)
قتل محام في هيئة الدفاع عن الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين وكبار معاونيه وأصيب آخر عندما أطلق مسلحون النار على سيارة كانت تقلهما بعد عصر اليوم غربي بغداد.
 
وقال المحامي خميس العبيدي إن زميله عادل الزبيدي الموكل للدفاع عن طه ياسين رمضان نائب الرئيس العراقي قتل في كمين مسلح عند قرية العديل غربي العاصمة بغداد.
 
وأصيب في الهجوم نفسه محام آخر هو ثامر حمود الخزاعي الذي يتولي الدفاع عن برزان التكريتي الأخ غير الشقيق لصدام حسين.
 
وهذا هو ثاني هجوم يستهدف محامين على صلة بمحاكمة الرئيس العراقي السابق صدام حسين وسبعة من أعوانه فيما يعرف بقضية الدجيل التي بدأت الشهر الماضي.
 
وقتل المحامي سعدون الجنابي الذين كان يدافع عن أحد أعوان صدام في هجوم مماثل بعد يوم واحد من بدء محاكمة الرئيس العراقي السابق وعدد من كبار معاونيه في بغداد الشهر الماضي.
 
وكانت هيئة الدفاع عن صدام حسين ناشدت المجتمع الدولي التحرك من أجل نقل المحاكمة إلى خارج العراق ضمانا لسلامتهم بسبب ما اعتبروها خطورة كبيرة على حياتهم.
 
ووصف خليل الدليمي أحد محامي صدام حسين في تصريح للجزيرة عمليات الاغتيال بأنها محاولة لأخافة كل من يتقدم للدفاع عن أركان النظام السابق.


 
كما وصف الدليمي محاكمة صدام بأنها فاقدة للشرعية, وطالب الولايات المتحدة والحكومة العراقية بوضع حد لمثل هذه الأعمال التي وصفها بالبربرية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة