مسلحون يقتلون فرنسيا وبريطانيا شمالي اليمن   
الثلاثاء 1428/3/8 هـ - الموافق 27/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:22 (مكة المكرمة)، 21:22 (غرينتش)

اشتباكات صعدة بين الجيش اليمني وأتباع الحوثي خلفت مئات القتلى (الجزيرة -أرشيف)
قالت مصادر حكومية وقبلية يمنية إن طالبين أجنبيين هما بريطاني وفرنسي قتلا في هجوم شنه مسلحون على كلية دينية في شمال اليمن.

وأضافت المصادر نفسها أن طالبا جزائريا جرح أيضا في الهجوم الذي وقع الليلة الماضية شمال محافظة صعدة حيث تدور مواجهات عنيفة بين القوات الحكومية واتباع الحوثي منذ نحو شهرين.

وقال سكان محليون إن أكثر من عشرة طلاب أجانب يدرسون بمعهد دماج للدراسات الإسلامية، وخشي كثيرون تلك الهجمات نظرا لوقوع اشتباكات في المنطقة.

وأعلن اليمن الجمعة الماضي أن 15 مسلحا من أتباع الحوثي قتلوا في معركة مع القوات الحكومية. ويقول مسؤولون يمنيون إن 290 مسلحا على الأقل و132 جنديا قتلوا منذ تجدد الاشتباكات الشهر الماضي. ونفى أتباع الحوثي سقوط هذا العدد لكنهم لم يقدموا أعدادا من جانبهم.

وتتهم صنعاء عبد الملك الحوثي بتزعم جماعة "الشباب المؤمن" التي أسسها شقيقه حسين عام 2004 قبل أن يُقتل في مواجهات مع القوات اليمنية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة