مقتل قيادي بارز في منظمة شيعية باكستانية   
الخميس 1421/8/27 هـ - الموافق 23/11/2000 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال متحدث باسم حركة شيعية باكستانية إن رجلا مسلحا أطلق النار على أحد قياديي الحركة فأرداه قتيلا. وطالب السلطات الباكستانية بإجراء تحقيق سريع في ملابسات الحادث.

وأعلن المتحدث باسم الحركة الجعفرية الباكستانية أن الأمين العام للحركة أنور علي أخنزادا قتل أمام منزله في بيشاور. وأضاف أنه من المبكر إلقاء اللوم على أي جهة.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث حتى الآن، إلا أن باكستان واجهت في السنوات الأخيرة تصعيدا للنزاعات بين جماعات سنية وشيعية.

 وقد طالب وزير الداخلية الباكستاني في وقت سابق حكومة حركة طالبان ألأفغانية بتسليم بعض أفراد هذه الجماعات الذين فروا إلى أفغانستان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة