هاميلتون يتوج بفورمولا ماليزيا وفيتل ثالثا   
الأحد 1435/5/29 هـ - الموافق 30/3/2014 م (آخر تحديث) الساعة 18:43 (مكة المكرمة)، 15:43 (غرينتش)
هاميلتون (يسار) بطل العالم عام 2008 مع فريق ماكلارين مرسيدس حقق فوزه الـ23 منذ احترافه (رويترز)
توج البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس بجائزة ماليزيا الكبرى المرحلة الثانية من بطولة العالم لسباقات فورمولا1 اليوم على حلبة "سيبانغ"، في حين حل بطل العالم في المواسم الأربعة الأخيرة الألماني سيباستيان فيتل (ريد بول-رينو) ثالثا.

وقطع هاميلتون -الذي انطلق من المركز الأول- مسافة 310.408 كلم بزمن 1.40.25.974 ساعة بمعدل سرعة وسطي 185.442 كلم/ساعة، وحل بفارق مريح أمام زميله الألماني في الفريق نيكو روزبرغ وصل إلى 17.313 ثانية.

وجاء فيتل (ريد بول-رينو) الذي انطلق من المركز الثاني في المركز الثالث، فيما كان المركز الرابع من نصيب بطل العالم مع رينو عامي 2005 و2007 وسائق فيراري الحالي الإسباني فرناندو ألونسو، وأكمل الألماني نيكو هولكنبرغ (فورس إينديا-مرسيدس) المراكز الخمسة الأولى.

والفوز هو الثاني لفريق مرسيدس بعد تتويج روزبرغ قبل أسبوعين في جائزة أستراليا الكبرى، المرحلة الأولى من بطولة العالم، وحقق الفريق أول ثنائية له بعد حلول سائقيه في المركزين الأولين اليوم.

الفوز الـ23
من جانبه، حقق هاميلتون بطل العالم عام 2008 مع فريق ماكلارين مرسيدس فوزه الـ23 منذ احترافه، بعد أسبوع ممتاز ثبتت فيه سيطرة مرسيدس على التجارب الحرة والرسمية.

ولم يستطع أي من السائقين إقلاق راحة هاميلتون في اللفات الـ56 لهذا السباق الذي سبقته دقيقة صمت تكريما لركاب الطائرة الماليزية (239 راكبا) التي اختفت بعد إقلاعها من كوالالمبور في 8 مارس/آذار الماضي.

يشار إلى أن إحراز فيتل المركز الثالث يعني عودة (ريد بول-رينو) إلى الواجهة بعد خروجه من الجولة الأولى صفر اليدين، وذلك رغم خروج زميله الأسترالي دانيال ريكياردو من سباق اليوم بعد تعرض سيارته لعدة مشاكل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة