تدهور الحالة الصحية للمعارضة التونسية النصراوي   
الخميس 1424/9/20 هـ - الموافق 13/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

راضية نصراوي
أكد حمّة الهمّامي زوج المحامية وناشطة حقوق الإنسان التونسية راضية نصراوي أنها أدخلت المستشفى بعدما تدهورت حالتها الصحية بشكل كبير.

وكانت نصراوي أعلنت إضرابها عن الطعام في 15 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي للاحتجاج على المضايقات التي تتعرض لها من قبل عناصر الشرطة في تونس، والمطالبة بوقف المراقبة الشديدة التي فُرضت على منزلها ومكتبها وفتح رسائلها والتنصت على مكالماتها الهاتفية.

يذكر أن راضية نصراوي كانت قد أعلنت إضرابا مفتوحا عن الطعام في وقت سابق من العام الماضي، وذلك احتجاجا على اعتقال السلطات التونسية زوجها المعارض الشيوعي حمة الهمامي الذي حكم عليه بالسجن لمدة تسعة أعوام.

وأودع الهمامي السجن العام الماضي بسبب انتمائه لحزب العمال الشيوعي التونسي المحظور بعد أربع سنوات من الاختفاء داخل تونس، وفي 30 مارس/ آذار حكمت محكمة الاستئناف عليه بالسجن مع النفاذ ثلاث سنوات وشهرين مخففة بذلك حكما بالسجن تسع سنوات صدر بحقه سابقا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة