ماليزيا تعتقل 22 من تنظيم الجماعة الإسلامية   
الأربعاء 1422/11/10 هـ - الموافق 23/1/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ماليزيون معارضون للهجوم الأميركي على أفغانستان
في تظاهرة بالعاصمة كوالالمبور (أرشيف)
قالت مصادر حكومية ماليزية إن الجهات المعنية في البلاد تعتقل 22 من أفراد تنظيم الجماعة الإسلامية المسلحة يشتبه بأن لهم علاقة بتنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن، وهم من بين مجموعة تتكون من 47 شخصا اعتقلوا للاشتباه بأنهم يقومون بنشاطات تهدد الأمن القومي الماليزي.

وأضافت المصادر نفسها أن الشرطة تطارد خمسة محاضرين في الجامعة التكنولوجية بولاية جوهر جنوبي ماليزيا. وأشارت إلى أن بعض المشتبه بهم يقيمون في أملاك الجامعة مما يجعل اعتقالهم أمرا متعذرا وذلك حفاظا على حرمة الجامعة.

وكانت الشرطة قد أشارت في وقت سابق إلى أن جميع المعتقلين أعضاء في حركة كومبولان ميليتان الماليزية التي تقول الشرطة إن أعضاءها متورطون في نشاطات تخل بأمن البلاد من بينها سلسلة تفجيرات وقعت عام 2000.

وتتهم الشرطة أعضاء الجماعة بالقيام بتفجيرات وسرقات وقتل إضافة إلى وضع خطة بعيدة المدى لإسقاط حكومة رئيس الوزراء مهاتير محمد وإقامة دولة إسلامية في ماليزيا.

وتحتجز الشرطة الماليزية أفراد الجماعة الإسلامية من دون توجيه تهم إليهم، وذلك بموجب قانون الأمن الداخلي الذي يسمح للسلطات باحتجاز المشتبه فيهم لأجل غير مسمى دون محاكمة. وتتهم الشرطة الماليزية الجماعة الإسلامية بأنها جماعة سرية لها علاقات مع دول أخرى في جنوب شرق آسيا لاسيما سنغافورة وإندونيسيا.

وكانت سنغافورة قد أعلنت أوائل الشهر الجاري أنها قضت على شبكة من الإسلاميين يشتبه بأنهم كانوا يستهدفون السفارة والمصالح الأميركية. وجاء هذا الإعلان بعد أيام من اعتقال السلطات لـ15 شخصا يشتبه بأنهم على صلة بتنظيم القاعدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة