أوروبا تساعد إندونيسيا على مكافحة إنفلونزا الطيور   
الثلاثاء 13/10/1426 هـ - الموافق 15/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:59 (مكة المكرمة)، 13:59 (غرينتش)
الفاو أرسلت فريقا لجاكرتا للمساعدة في عمليات الفحص (رويترز-أرشيف)

عرض الاتحاد الأوروبي على إندونيسيا المساعدة لمكافحة مرض إنفلونزا الطيور، مؤكدا حاجتها إلى العون بالرغم من أن لديها الخطط والرغبة السياسية لمكافحة الفيروس القاتل.
 
وقال مفوض الاتحاد للصحة وحماية المستهلك ماركوس كيبريانو الذي يزور جاكرتا حاليا إن المساعدة يمكن أن تأخذ شكل عمليات مسح للمرض فضلا عن التطعيم والتخلص من الدجاج المصاب.

وأضاف كيبريانو عقب لقائه وزير الزراعة أنتون أبريانتونو اليوم "إن لدى اندونيسيا خطة وإرادة سياسية لمعالجة مشاكلها مع الفيروس, ولكن بالتأكيد وفق الظروف الحالية فإن اندونيسيا بحاجة إلى الدعم الدولي".
 
من جانبه قال أبريانتونو إن الوزارة ستقوم بالتخلص من أعداد كبيرة من الدجاج إذا اكتشف المرض في منطقة ما وإجراء عمليات تطعيم واسعة.
 
وأكد أن فرقا من المتطوعين والجنود والطلاب سيشاركون في جهود الوزارة مشيرا إلى الحاجة لقوة عاملة ضخمة وتنظيمها بشكل جيد "لأن العملية (فحص المرض) ستكون من منزل إلى منزل".
 
يأتي ذلك في وقت أرسلت فيه منظمة الزراعة والأغذية (الفاو) فريق طوارئ إلى إندونيسيا لقيادة عمليات فحص إصابة الطيور بإنفلونزا الطيور في جزيرة جافا.
 
وحسب المنظمة فإن الفريق يأمل أن يبدأ عمله نهاية الشهر الحالي مشيرة إلى أنه يوجد 200 مليون دجاجة تعيش في 20 مليون أماكن للتربية قريبة من المنازل في إندونيسيا مما يزيد من احتمال انتشار المرض.
 
يأتي ذلك في وقت أكدت فيه إندونيسيا وفاة خمسة أشخاص بسبب إصابتهم بفيروس H5N1. كما أن الفحوصات المحلية أظهرت وفاة اثنين بالرغم من عدم تأكيد النتائج من المختبرات التابعة لمنظمة الصحة العالمية في هونغ كونغ.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة