الجامعة العربية تدعو للإسراع بتشكيل حكومة بليبيا   
الثلاثاء 1436/12/9 هـ - الموافق 22/9/2015 م (آخر تحديث) الساعة 23:03 (مكة المكرمة)، 20:03 (غرينتش)

دعت الجامعة العربية كافة الأطراف السياسية الليبية إلى الإسراع بتشكيل حكومة وحدة وطنية بعد التوصل إلى نص نهائي للاتفاق السياسي، أمس الاثنين، بمدينة الصخيرات المغربية التي تستضيف جلسات الحوار.

وقال أحمد بن حلي نائب الأمين العام، اليوم الثلاثاء، في تصريحات للصحفيين "إن ما يهمنا أن يأخذ الإخوة الليبيون الاتفاق بكل جدية وأن يتفاعلوا معه، ويسرعوا إلى تشكيل حكومة الوحدة الوطنية" معتبرا إياها الخطوة الأولى لبناء بقية المؤسسات.

وأضاف أن جامعة الدول العربية تدعو ألا يكون هناك أي تلكؤ أو تأخر لتفعيل الاتفاق، محذرا من أن هناك أطرافا أخرى -لم يسمها- ربما تستغل الحالة الليبية بما يؤدي إلى تعقيدات في المشهد.

وكان مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا برناردينو ليون أعلن أمس عن التوصل إلى اتفاق سياسي نهائي بين أطراف الحوار الليبي بالصخيرات، مشيرا إلى أن الأمم المتحدة أمهلت الأطراف حتى 20 أكتوبر/تشرين الأول المقبل للتوقيع عليه.

وقد أشار ليون إلى أنه تم التوافق على خمسة أسماء لتولي المناصب الرفيعة بالسلطة الجديدة، وقال إن مسار المفاوضات انتهى، ولكن الأطراف ستناقش عقب العيد اسم رئيس الحكومة الجديدة وتشكيلتها.

من جانب آخر، أشار مراسل الجزيرة ناصر البدري إلى أن ليون لفت إلى أن هذا الاتفاق هو أفضل ما يمكن التوصل إليه، ويلقى قبولا لدى معظم الليبيين باستثناء بعض الأطراف، في إشارة إلى ما يسمى الجيش الوطني بقيادة اللواء المتقاعد خليفة حفتر ومن يدور في فلكه.

وانطلقت في العاشر من الشهر الجاري، بالصخيرات المغربية، جولة جديدة من المفاوضات في إطار الحوار السياسي الليبي الذي تشرف عليه البعثة الأممية للدعم في ليبيا.

وتتصارع على السلطة حكومتان، المؤقتة المنبثقة عن مجلس نواب طبرق المنحل، ومقرها مدينة البيضاء (شرق) وحكومة الإنقاذ المنبثقة عن المؤتمر الوطني العام ومقرها طرابلس (غرب).

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة