لندن تبحث مستقبل لاجئي فلسطين   
السبت 1430/12/25 هـ - الموافق 12/12/2009 م (آخر تحديث) الساعة 10:33 (مكة المكرمة)، 7:33 (غرينتش)

لاجئ فلسطيني يشير لحفيده إلى فلسطين من سطح منزلهما في برج البراجنة ببيروت (الفرنسية)

تستضيف العاصمة البريطانية مؤتمرا دوليا يبحث وضع ومستقبل اللاجئين الفلسطينيين بمشاركة عدد من المسؤولين والنواب البريطانيين والدبلوماسيين العرب والأجانب وممثلين عن اللاجئين ووكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا).

ففي بيان رسمي تلقت الجزيرة نت نسخة منه، أكد مركز العودة الفلسطيني في لندن ارتفاع مستوى المشاركة في مؤتمره الدولي "الأونروا ومستقبل اللاجئين الفلسطينيين" حيث انضم وزير التنمية والتطوير البريطاني إلى المتحدثين الرئيسيين بالمؤتمر إلى جانب أعضاء البرلمان والسياسيين وممثلين عن اللاجئين الفلسطينيين.

وسيعقد المركز مؤتمره في السادس عشر من ديسمبر/كانون الأول الجاري على مدى أربع جلسات رئيسية تركز كل جلسة منها على قضية محددة من قضايا اللاجئين قبل إقرار التوصيات المناسبة.

لاجئون فلسطينيون في مخيم اليرموك قرب دمشق (الفرنسية)
كلمات افتتاحية
وسيلقي كل من المدير العام لمركز العودة ماجد الزير وعضو البرلمان البريطاني كلير شورت والبروفسور الفلسطيني سلمان أبو ستة والسفير الفلسطيني في لندن مانويل حساسيان كلمات افتتاحية قبل بدء الجلسات.

وسيتحدث الكاتب الأميركي نورمان فرنكلشتين في الجلسة الأولى عن معوقات عملية السلام ويتبعه المؤرخ سلمان أبو ستة ليناقش دور الأونروا في مساعدة الشعب الفلسطيني على مدار ستين عاما في حين يتناول المدير العام لمركز الشرق الأوسط للرصد الإعلامي داود عبد الله أوضاع اللاجئين الحالية ودور الإعلام في رصدها.

وتتضمن الجلسة الثانية محاضرات يلقيها كل من السفير السوري في لندن سامي الخيمي وعضو البرلمان البريطاني جيرمي كوربون والبارونة جيني تونغ عن أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في سوريا، حيث سيتم عرض تقرير عن الزيارة البرلمانية التي قام بها مركز العودة للمخيمات الفلسطينية في سوريا مؤخرًا.

وستتخلل الجلسة الثالثة مداخلات لكل من الناطق الرسمي باسم الأونروا سامي مشعشع تتصل بدور الوكالة التابعة للأمم المتحدة الحالي والعقبات التي تواجهها، ومن ثم كلمة السفير السابق ورئيس لجنة الحوار الفلسطيني اللبناني عن أوضاع اللاجئين في لبنان، كما سيلقي السيد مدير مؤسسة ثابت للاجئين الفلسطينيين في لبنان علي هويدي كلمة في السياق نفسه.

وفي الجلسة الرابعة والأخيرة ستتحدث الدكتورة الأميركية راشيل رودولف عن دور المانحين والممولين الرئيسيين للأونروا والمشاكل التي تواجهها، تتبعها مداخلة للخبيرة في القانون الدولي أنيش فان إنغلاند تتناول وضعية اللاجئين في حكم القانون الدولي.

كما سيتم إعلان وتوزيع استطلاع رأي اللاجئين الفلسطينيين في لبنان وسوريا عن عمل الوكالة الدولية الأونروا الذي كان قد أجراه مركز العودة الفلسطيني بالتعاون مع منظمة ثابت لحق العودة في لبنان وتجمع العودة الفلسطيني "واجب" في سوريا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة