انضمام جنوب السودان للأمم المتحدة قريبا   
الأربعاء 1432/8/6 هـ - الموافق 6/7/2011 م (آخر تحديث) الساعة 10:40 (مكة المكرمة)، 7:40 (غرينتش)
جنوبيون يحتفلون بقرب موعد الإعلان عن الاستقلال رسميا على الشمال (الفرنسية)

رجح رئيس مجلس الأمن الدولي أن يصبح جنوب السودان دولة عضوا في الأمم المتحدة بعد أيام قليلة من انفصاله رسميا عن السودان يوم السبت المقبل.
 
فقد أكد رئيس مجلس الأمن للشهر الحالي المندوب الألماني بيتر فيتغ الثلاثاء أن المجلس وعلى الأرجح سيتبنى قرارا يوم 13 يوليو/تموز الجاري يوصي بمنح جنوب السودان عضوية الأمم المتحدة على أن تحال التوصية في اليوم التالي إلى الجمعية العمومية لاتخاذ الإجراءات اللازمة.
 
وأضاف السفير الألماني أنه وإذا قُدم قرار بتلك التوصية إلى الجمعية العمومية -مع كل المتطلبات الضرورية مثل عدم استخدام حق النقض- فمن المرجح أن يصبح جنوب السودان دولة عضوا يوم 14 يوليو/تموز 2011.
 
يشار إلى أن طلب الانضمام لعضوية الأمم المتحدة يحتاج إلى أغلبية الثلثين أي 128 صوتا من أصل 192 وهو العدد الإجمالي لأعضاء الأمم المتحدة.
 
وفي هذا السياق توقعت مصادر في الأمم المتحدة أن لا يحتاج طلب جنوب السودان للانضمام إلى المنظمة الدولية لتصويت خاص باعتبار أن القرارات غير الخلافية يمكن تبنيها بالإجماع دون إلى حاجة إلى إجراء تصويت.
 
وفي حال قبول عضويته، سيصبح جنوب السودان عضوا رسميا في الأمم المتحدة يتمتع بكافة الحقوق مثل المشاركة في المؤتمرات الدولية والانضمام للهيئات التابعة للمنظمة وتعيين مندوب دائم له فيها، علاوة على احتمال دخوله مجلس الأمن كعضو غير دائم طبقا للقوانين المعمول بها في هذا الشأن.
 
يشار إلى أن جنوب السودان يستعد لإعلان قيامه دولةً مستقلة رسميا في التاسع من يوليو/تموز الجاري عملا بنتائج استفتاء حق تقرير المصير الذي أجري مطلع العام الجاري وقبلت الخرطوم نتائجه استنادا إلى بنود اتفاقية نيفاشا 2005.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة