احتمال اعتزال هينغيس بسبب الإصابة   
الأربعاء 1423/3/4 هـ - الموافق 15/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
تتوالى خيبات مارتينا هينغيس في العودة إلى تحقيق الانتصارات

تبدو الإصابة التي تعاني منها نجمة التنس الأرضي العالمية السويسرية مارتينا هينغيس المصنفة الأولى عالميا في قدمها اليسرى قد أصبحت أكثر خطورة وستجبرها على الاعتزال حسب ما ذكرت وكالة الأنباء السويسرية أمس الأربعاء.

وأضافت الوكالة استنادا إلى طبيب هينغيس أنها تخضع حاليا لفحوص على قدمها اليسرى، مشيرة إلى أن النتائج منتظرة في نهاية الأسبوع الحالي.

وأكدت الوكالة أنه إذا كانت النتائج سلبية فإن طبيب هينغيس لن يتردد في نصيحتها بوضع حد لمسيرتها الاحترافية.

وقال بولمان "الحديث حاليا لا يجدي، في المقابل من المحتمل أن أدلي برأيي السبت المقبل فالقرار الأخير يعود إليها بالطبع، وفي أسوأ الحالات إذا قررت مواصلة اللعب فإنها تواجه خطر المعاناة لمدة عشرة أعوام من إصابة في المفاصل ستمنعها من ممارسة أي نوع من الرياضة".

غياب هينغيس عن بطولة الرولان غاروس
وإذا كان انسحاب هينغيس بات شبه مؤكد من بطولة الرولان غاروس المفتوحة المقرر أن تبدأ في 27 الحالي, فإن طبيبها متشائم أيضا بخصوص عودتها إلى الملاعب للمشاركة في بطولة ويمبلدون الإنجليزية التي تنطلق في 24 يونيو/ حزيران المقبل. وقال بولمان "ستشارك هينغيس في ويمبلدون إذا مرت فترة النقاهة جيدا ولكني أعتقد أن مشاركتها مستحيلة في ويمبلدون".

وتابع بولمان "أعتقد أن الإصابة التي تعاني منها حاليا تعود إلى الآلام التي شعرت بها منذ كان عمرها 13 عاما عن طريق استعمالها أحذية سيرجيو تاكيني الإيطالية التي لم تكن ملائمة للمنافسة، لا أعتقد أنها ملائمة حتى للتسلية، الأمر الذي دفع هينغيس لملاحقة الشركة الإيطالية قضائيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة