25% من مواطني الإمارات مصابون بالسكري   
الأحد 1425/11/1 هـ - الموافق 12/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 0:15 (مكة المكرمة)، 21:15 (غرينتش)
أكدت دراسة أجرتها منظمة الصحة العالمية أن أكثر من ربع مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة يعانون من مرض السكر وهو ما يعتبر أعلى نسبة انتشارللمرض في العالم كما ذكرت الدراسة أن 40% ممن تزيد أعمارهم عن الستين مصابون بالمرض.
 
ويرجع الخبراء أسباب ارتفاع عدد المصابين بالسكري إلى عوامل أهمها زيادة الوزن والتحول إلى نمط الحياة العصرية والتغذية غير السليمة والتعرض لضغوط نفسية بالإضافة إلى قلة ممارسة الرياضة.
 
وتشير الإحصاءات إلى أن احتمالات وفاة المرضى بالسكري من ذوي السمنة المفرطة بسبب شرايين القلب تتضاعف بنسبة 70 إلى 80%.
 
وقال الدكتور عماد الدين الصادق استشاري الغدد الصماء إنه يتعين على المصابين بالسكري المقترن بالسمنة البدء ببرنامج للسيطرة على أوزانهم من أجل تجنب مضاعفات السكري مشيرا إلى أن غير  المصابين بالمرض عليهم تفاديه عبر التغذية السليمة وممارسة الرياضة.
 
وكان الدكتور جيمس دبليو أندرسون المحاضر بجامعة كنتاكي بالولايات المتحدة قد توصل إلى أن السمنة المفرطة ترفع معدلات الإصابة بالسكر إلى أكثر من 90 مرة, كما ترفع معدلات الإصابة بأمراض الشرايين التاجية إلى نحو ست مرات.
 
وأثبتت دراسة أندرسون أن اتباع نظام غذائي "قليل السعرات" لفترة 12 أسبوعا يؤدي إلى تغييرات هامة مثل خفض الوزن بنسبة 9.6% وخفض مستوى سكر الدم بنسبة 25.7% بالإضافة إلى نتائج مشابهة تتعلق بقياسات ضغط الدم ومستويات


الكولسترول والدهون الثلاثية في الدم وهي عوامل الخطورة التي ترفع احتمالية الإصابة بأمراض الشرايين التاجية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة