التحقيق في ارتكاب مسؤولين صرب سابقين جرائم حرب   
الأحد 1424/9/9 هـ - الموافق 2/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال وزير خارجية صربيا والجبل الأسود غوران سفيلانوفيتش يوم الأحد إن محكمة الأمم المتحدة لجرائم الحرب في يوغوسلافيا السابقة تحقق في قضايا ضد ثلاثة مسؤولين سابقين من الصرب.

وتوقع الوزير في حديث لإحدى الإذاعات أن تكون هذه التحقيقات الأخيرة ضد مسؤولين من الصرب بغض النظر عما إذا أدت إلى توجيه اتهامات أم لا.

ونقلت الإذاعة عن سفيلانوفيتش قوله إن الثلاثة هم رئيس الأركان السابق بالجيش اليوغوسلافي الجنرال بلاجوي إدزيتش والرئيس السابق لجمهورية صرب كرايينا في كرواتيا ميلان بابيتش والرئيس السابق لمنطقة سلوفانيا الشرقية في كرواتيا غوران هادزيتش.

وقال الوزير إنه يبحث مع مسؤولين آخرين في الدولة إمكانية تحويل قضايا الجنرالات الأربعة لمحكمة محلية. إلا أن المدعية كارلا دل بونتي استبعدت أي احتمال لمحاكمة الجنرالات في صربيا وقالت إن خطورة الادعاءات ضدهم ومكانتهم الرفيعة تستبعد ذلك.

وتأتي تصريحاته بعد أقل من أسبوعين من إعلان توجيه اتهامات جديدة ضد أربعة جنرالات من الشرطة والجيش من الصرب مما أثار غضب مواطني الصرب ومخاوفهم بأن قائمة المتهمين لن تنتهي. ووجهت للأربعة اتهامات بارتكاب جرائم حرب خلال محاولة الصرب سحق الألبان في كوسوفو عام 1999.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة