وجبات أطفال المدارس البريطانية دون المعايير الغذائية   
الاثنين 1424/8/11 هـ - الموافق 6/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

انتقدت جمعية بريطانية معنية بالأغذية الوجبات الغذائية التي تقدم في المدارس الابتدائية ببريطانيا، وقالت إنها لا تلبي المعايير الغذائية التي وضعتها وزارة الصحة وترتفع بها نسبة الدهون والسكر والأملاح.

وخلصت جمعية التربة -وهي جماعة تدافع عن الأغذية العضوية- في تقرير نشر اليوم وحمل اسم "الغذاء من أجل الحياة" إلى أن الحكومة البريطانية تنفق على توفير العناصر الغذائية للمساجين أكثر مما تنفق على أغذية أطفال المدارس.

ودرست الجمعية في تقريرها ما يقدم لأطفال المدارس الابتدائية من تغذية وحجم الإنفاق عليه. وقدر التقرير الحاجة لحوالي 200 مليون جنيه سنويا في إنجلترا وويلز لتحسين القيمة الغذائية للوجبات التي تقدم لنحو 4.4 ملايين طفل بالمدارس الابتدائية.

وقال منسق السياسة بالجمعية بيتر ملشيت "وجدنا أن تكاليف وجبات المدارس تنخفض إلى 31 بنسا لكل طفل في الوجبة الواحدة، ومن المستحيل تماما توفير غذاء متكامل العناصر مع هذا الإنفاق الهزيل".

وأوضح أن التلاميذ يحصلون حاليا على أغذية مصنعة بشكل كبير ترتفع بها مستويات السكر والأملاح والدهون المشبعة والألوان الصناعية والمواد المضافة والحافظة، واصفا النتائج الصحية لتلك الأغذية بأنها مخيفة جدا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة