انفجار بموقع عسكري في كيسمايو   
الجمعة 1430/6/5 هـ - الموافق 29/5/2009 م (آخر تحديث) الساعة 10:45 (مكة المكرمة)، 7:45 (غرينتش)
الانفجار وقع قرب مركز عسكري لقوات الحزب الإسلامي في كيسمايو (الجزيرة نت-أرشيف)


عبد الرحمن سهل-كيسمايو

أصيب مدني بجروح في انفجار قنبلة يدوية قرب موقع عسكري مساء أمس وسط مدينة كيسمايو جنوبي الصومال.
 
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم الذي وقع قرب موقع عسكري تتمركز فيه قوات تابعة للحزب الإسلامي الصومالي.
 
وأكد مصدر أمني للجزيرة نت وقوع الانفجار الذي كان قويا حيث سمع دويه في كل أرجاء مدينة كيسمايو.
 
وفور وقوع الانفجار فرضت قوات الأمن التابعة للإدارة الإسلامية في كيسمايو طوقا أمنيا على موقع الانفجار، واعتقلت شخصين أحدهما الشخص المصاب للاشتباه في تدبيره العملية.
 
وأمرت قوات الأمن بإغلاق المحلات التجارية في المدينة وفرضت حظر التجوال على الناس. وباشرت إجراء تحقيقات مع المشتبه بهما لمعرفة ما إذا كان هجوما مدبرا أم عرضيا.
 
وهذا هو الانفجار الأول الذي يقع في كيسمايو منذ استيلاء الإسلاميين عليها نهاية أغسطس/ آب الماضي.
 
سفن حربية عديدة أرسلت لمكافحة القرصنة قبالة سواحل الصومال (الفرنسية-أرشيف)
سفينة أسترالية

على صعيد آخر قالت الحكومة الأسترالية اليوم الجمعة إن سفينة حربية أسترالية سوف تشارك في الجهود الدولية لمكافحة القراصنة الذين ينشطون قبالة سواحل الصومال.
 
وقال وزير الدفاع الأسترالي جويل فيتزغيبورن في بيان إن أستراليا سترسل فرقاطة وطائرات دورية بحرية تقوم حاليا بمهام أمنية في الخليج لتنضم إلى عمليات مكافحة القرصنة في خليج عدن وبالقرب منه.
 
وأضاف "هذه المساهمة ستساعد في مكافحة القرصنة في المنطقة وحماية التجارة البحرية الأسترالية والدولية وتؤكد التزامنا بالارتباط المتنامي بأفريقيا".
 
وكان قراصنة صوماليون استولوا في الأشهر الأخيرة على عدة سفن شحن وجمعوا ملايين الدولارات من الفدى مقابل الإفراج عن الملاحين والشحنات بسلام.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة