نيويورك تايمز: واشنطن تقر توسيع برنامج التأشيرات للعراقيين   
الجمعة 1429/7/23 هـ - الموافق 25/7/2008 م (آخر تحديث) الساعة 16:04 (مكة المكرمة)، 13:04 (غرينتش)

توسيع برنامج منح العراقيين تأشيرات لدخول أميركا خطوة لمواجهة الانتقادات التي تكال لإدارة بوش (الفرنسية-أرشيف)

ذكرت نيويورك تايمز اليوم الجمعة أن سفارة واشنطن في بغداد أعلنت أمس توسيع نطاق برنامجها الخاص بمنح العراقيين العاملين معها ممن يواجهون تهديدات بسبب عملهم، تأشيرات دخول إلى الولايات المتحدة ومن ثم الحصول على المواطنة.

وقالت الصحيفة الأميركية إنه رغم إقرار البرنامج في يناير/ كانون الثاني، فإنه لم يدخل حيز التنفيذ إلا الأسبوعين الماضيين بعد الانتهاء من تفاصيله وجلب عدد أكبر من الموظفين لتسهيل العمل فيه.

واعتبرت نيويورك تايمز أن هذا القرار هو الخطوة الأخيرة ضمن محاولات الإدارة الأميركية الرد على الانتقادات اللاذعة التي واجهتها بسبب فشلها في مساعدة العراقيين الذين جعلوا الوجود الأميركي في بلادهم ممكنا بالعمل كمترجمين ومشرفين على مشاريع السفارة.

بيد أن المنتقدين في لجنة إغاثة اللاجئين قالوا إن الخارجية الأميركية سبق أن تعهدت بذلك عدة مرات ولكنها لم تف بذلك، وأنها ستحاول التعجيل بهذه العملية.

وأشارت الصحيفة إلى أن توسيع برنامج التأشيرات سيسمح بمنح التأشيرة لخمسة آلاف عراقي سنويا على مدى خمس سنوات مقبلة ويشمل الأزواج والأطفال، على أن يسمح للأقارب من آباء وإخوان بالتقديم ضمن برنامج آخر.

من جانبه شكك ريتشارد ألبرايت، وهو منسق كبير لشؤون اللاجئين والنازحين بالسفارة الأميركية، في أن 25 ألف تأشرة على مدى خمس سنوات يمكن أن تغطي جميع العراقيين العاملين لدى السفارة الأميركية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة