سجن سياسي مقرب من برلسكوني 9 سنوات لعلاقته بالمافيا   
الاثنين 1425/11/1 هـ - الموافق 13/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:31 (مكة المكرمة)، 19:31 (غرينتش)
برلسكوني رفض التعليق على إدانة صديقه ديلوتري (الفرنسية-أرشيف)
قضت محكمة إيطالية بالسجن تسع سنوات في حق السياسي مرتشيلو ديلوتري المقرب من رئيس الحكومة سلفيو برلسكوني, بعد إدانته بالتورط في شراكة مع المافيا. 

كما حكمت محكمة باليرمو الابتدائية أيضا على ديلوتري وهو عضو بارز في حزب رئيس الوزراء بحرمانه من ممارسة أي مسؤولية عمومية مدى الحياة. 

ويأتي هذا الحكم غداة إسقاط الدعوى في قضية رشوة قضاة عن برلسكوني الذي رفض التعليق على الحكم. 

وطلبت النيابة العامة حكما بالسجن 11 سنة في حق ديلوتري المتهم بأنه ساهم في استثمارات تابعة لالمافيا "كوزا نوسترا" في جزيرة صقلية منذ نهاية السبعينيات في شركة فينينفست التي يملكها برلسكوني.

وتعهد السياسي الإيطالي باستئناف الحكم وحاول إبعاد الشبهة عن برلسكوني الذي وصفه بأنه من أقرب الأصدقاء. واعتبر محامي ديلوتري الحكم بمثابة الجولة الأولى في معركة طويلة. 

وقد بدا ديلوتري المولود في باليرمو حياته المهنية كموظف في بنك بصقلية قبل الانضمام إلى شركة فينينفست. كما يعتبر من مؤسسي فورزا إيطاليا وهي الحركة التي أسسها عام1994 كوادر في شركة بوبلي إيطاليا للدعاية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة