وقفة للجنة القدس بالقاهرة تندد بالأسد   
الجمعة 1434/2/15 هـ - الموافق 28/12/2012 م (آخر تحديث) الساعة 17:08 (مكة المكرمة)، 14:08 (غرينتش)
من الوقفة الاحتجاجية بالأزهر التي دعت لها فعاليات إسلامية عديدة (الجزيرة)
نظمت لجنة القدس في اتحاد الأطباء العرب وقفة احتجاجية، ومؤتمراً شعبياً، تحت عنوان "نصرة سوريا ورحيل نظام بشار الأسد"، وذلك عقب صلاة الجمعة التى أمها رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يوسف القرضاوي في الجامع الأزهر.
 
وقد شارك في الوقفة أعضاء في المجلس الأعلى للشؤون الإسلامية، والاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، ونقابة الدعاة، وأحزاب سياسية بينها حزب النور.

واحتشد مئات المصلين داخل حرم الجامع الأزهر عقب صلاة الجمعة رافضين الاعتداءات التي يرتكبها جيش النظام السوري بحق الشعب السوري.

وردد المتظاهرون هتافات ضد الرئيس بشار الأسد، رافعين أعلاماً سورية ومصرية.

وكان الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي خطب الجمعة وأمَّ المصلين في الجامع الأزهر للمرة الثانية خلال أقل من ثلاثة أشهر، وقام بالدعاء للشعب السوري، قائلاً إن نصر الله قريب.

وتأتي هذه المظاهرة التي دعت إليها فعاليات إسلامية عديدة في سياق أنشطة داعمة وجمع تبرعات للشعب السوري، وفي إطار مظاهرات متواصلة يشارك فيها آلاف المصريين والسوريين المقيمين في مصر للمطالبة بإسقاط نظام الأسد.

وتشهد سوريا منذ 15 مارس/آذار 2011 مظاهرات تطالب بإسقاط النظام تحولت إلى ثورة مسلحة وسقط نحو خمسين ألف شخص بنيران قوات النظام منذ بدء الاحتجاجات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة