أمر قضائي بإعادة اعتقال زوج بوتو   
الأحد 1426/8/8 هـ - الموافق 11/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:00 (مكة المكرمة)، 14:00 (غرينتش)
زرداري عاد إلى باكستان في أبريل/نيسان الماضي (الفرنسية-أرشيف)
أمرت محكمة باكستانية بالقبض على عاصف زرداري زوج رئيسة الوزراء السابقة بي نظير بوتو, وذلك لتخلفه عن حضور الجلسات الخاصة بمحاكمته.
 
وقال متحدث باسم حزب الشعب الباكستاني الذي تتزعمه بوتو إن زرداري تخلف عن الحضور لإجرائه عملية جراحية في القلب بإحدى المستشفيات الأميركية الموجودة في باكستان, مشيرا إلى أن حالته الصحية لا تسمح له بالحضور.

وكانت المحكمة العليا قد قضت في ديسمبر/كانون الأول الماضي بإطلاق سراح زرداري بعد ثمانية أعوام قضاها في السجن لاتهامه في قضايا فساد, وتوجه بعد ذلك إلى دبي حيث تقيم زوجته بي نظير بوتو في منفاها منذ عام 1999, ثم عاد إلى باكستان في أبريل/نيسان الماضي ليواجه تهما بالفساد.  

وفي باكستان أيضا انفجرت قنبلتان قرب أحد خطوط الكهرباء ذي الضغط العالي الرئيسية بمدينة كراتشي, دون سقوط ضحايا أو وقوع خسائر. وقال متحدث أمني إن كل قنبلة كانت تحتوي على نحو نصف كيلوغرام من المتفجرات, مشيرا إلى بدء تحقيقات لمعرفة الجهة التي تقف وراء التفجيرات.

وفي تطور آخر تحطمت مقاتلة من طراز ميراج تابعة للقوات الجوية الباكستانية أثناء مهمة تدريبية فوق إحدى المناطق الجبلية الوعرة بجنوب غرب العاصمة إسلام آباد. وأشارت المصادر إلى مقتل الطيار الوحيد الذي كان يقود الطائرة بعد إصابته إصابة بالغة.

ولم تعلن المصادر العسكرية الباكستانية سببا للحادث الذي يعد الثاني من نوعه خلال أقل من شهر. وقد أرجعت السلطات الباكستانية الحادث الأول في مطلع الشهر الماضي إلى أسباب فنية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة