الوسادات الهوائية الجانبية مهمة لحماية ركاب السيارات   
الأحد 1425/8/18 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 23:06 (مكة المكرمة)، 20:06 (غرينتش)

2000 شخص يموتون سنويا في حوادث السير الجانبية (رويترز-أرشيف)
توصل خبراء في طب الطوارئ إلى أن تركيب وسادات هوائية جانبية في جميع السيارات بالولايات المتحدة يمكن أن ينقذ أكثر من 2000 إنسان يموتون أو يصابون بإصابات خطيرة في المخ في حوادث طرق سنويا.

وقال فريق البحث من كلية الطب في جامعة روشستر إن الأشخاص الذين يحدث لهم حادث تصادم من الجانب معرضون لأن تلحق بهم إصابات في المخ بمعدل يزيد مرتين عن الأشخاص الذين يحدث لهم تصادم وجها لوجه أو من الخلف.

وقام الفريق بتحليل بيانات جمعت عام 2000 بواسطة إدارة السلامة المرورية على الطرق السريعة، وتوصلوا إلى أن تعديل مواصفات السيارات لزيادة الحماية لرأس السائق عن طريق تزويد السيارات بوسادات هوائية جانبية مما يمكن أن يقلل من خطورة مثل هذه الإصابات بنسبة تصل 61%.

لكن الفريق أكد ندرة وجود هذا النوع من الوسائد في سيارات الولايات المتحدة، خاصة أنه لم تصدر تعليمات اتحادية بضرورة تركيب وسادات هوائية جانبية في جميع السيارات، كما أن مصنعي السيارات تهربوا من جعلها جزءا أساسيا من جميع السيارات.

وأكثر الأنواع تقدما هي وسادات الستارة الجانبية التي تنسدل من سقف السيارة وتغطي النوافذ. ويتعين على مشتري السيارة أن يدفع نحو 400 دولار إضافية على ثمن سيارته لتزويدها بوسائد الهواء الجانبية الاختيارية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة