أوباما "يكافح" للإقلاع عن التدخين   
الاثنين 1431/3/16 هـ - الموافق 1/3/2010 م (آخر تحديث) الساعة 9:45 (مكة المكرمة)، 6:45 (غرينتش)

أوباما خضع لفحص شامل هو الأول من نوعه منذ تولى منصبه (رويترز-أرشيف)

قال أطباء الرئيس الأميركي باراك أوباما إنه "يكافح" للإقلاع عن التدخين لكنه في "صحة ممتازة" على العموم تجعله "مؤهلا لواجبه".

وخضع أوباما (48 عاما) لفحص شامل في المركز الطبي البحري القومي في بيثيسدا بولاية ماريلاند استغرق 90 دقيقة هو الأول من نوعه منذ تولى منصبه قبل أكثر من عام.

وقال فريق الأطباء بقيادة رئيس الوحدة الطبية في البيت الأبيض جيفري كولمان إن أوباما الذي لا يزال يكافح للإقلاع عن التدخين سيظل في حالة صحية ممتازة باقي فترة رئاسته على الأرجح.

وقد أوصى الفريق الطبي بأن يواصل أوباما الذي يستخدم "علاجا بديلا للنيكوتين"، جهوده للإقلاع عن التدخين وبأن يغير عاداته الغذائية أيضا ليقلل معدل الكولسترول المرتفع نسبيا.

ويمارس أوباما الذي يبلغ طوله 1.86 متر ووزنه 81.5 كيلوغراما تمرينات يومية منها الركض ورفع الأثقال، كما أنه يلعب كرة السلة والغولف ويميل لتفضيل الطعام الصحي على الوجبات السريعة.

ويعاني أوباما أحيانا من ألم في ركبته اليسرى وهي إصابة شائعة لدى من يمارسون العدو، واقترح كولمان أن يعدل أوباما نظام تمرينه ليشمل برنامج لتقوية الركبة.

وأوصى الطبيب أن يجري أوباما فحصه القادم في أغسطس/آب 2011 حين يبلغ عمره 50 عاما. وأثناء وجوده في المركز الطبي زار أوباما أيضا جنودا من المصابين في حربي العراق وأفغانستان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة