بلاتر يتوعد كوريا الشمالية بعقوبات قاسية   
الثلاثاء 1426/2/25 هـ - الموافق 5/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:39 (مكة المكرمة)، 14:39 (غرينتش)

بلاتر يتحدث خلال زيارته الحالية لليابان (الأوروبية)


قال رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السويسري جوزيف بلاتر إن كوريا الشمالية تواجه عقوبات قاسية على خلفية أحداث الشغب التي رافقت مباراتها مع إيران (صفر-2) التي جرت الأسبوع الماضي، ضمن الجولة الثالثة من تصفيات آسيا المؤهلة إلى مونديال ألمانيا عام 2006.

وخلال زيارته الحالية للعاصمة اليابانية طوكيو قال بلاتر إن "الشيء الوحيد الذي يمكنني قوله هو أنه في حوادث مشابهة من قبل كانت اللجنة التأديبية التابعة للفيفا في غاية القوة للحفاظ على النظام في كل البطولات، خاصة كأس العالم".

وتوقع بلاتر أن تتخذ لجنة التأديب قرارها قبل المباراة بين كوريا الشمالية واليابان المقررة في 8 يونيو/حزيران المقبل في بيونغ يانغ، علما بأن الاتحاد الآسيوي قال إنه لن يغير مكان المباراة التي تلقي السياسة بظلال قاتمة عليها حيث لا توجد علاقات دبلوماسية بين البلدين. 

وكان الجمهور الكوري صب جام غضبه على الحكم السوري محمد كوسا بعد خسارة منتخب بلاده أمام إيران فمنع الحكم ومساعديه من مغادرة الملعب لمدة 20 دقيقة وألقوا عليهم الزجاجات الفارغة وبعض المقاعد.

واندلعت الفوضى للمرة الأولى في الدقيقة 79 عندما طالب لاعبو المنتخب الكوري الشمالي بركلة جزاء بعدما لمست الكرة يد أحد المدافعين الإيرانيين داخل المنطقة بيد أن الحكم أمر بمواصلة اللعب. واحتج الكوريون كثيرا على الحكم ومعهم الجمهور حيث توقفت المباراة لمدة 5 دقائق قبل أن يستأنف اللعب بعدما طرد كوسا اللاعب نام سونغ تشول.
 

لاعبو كوريا يحتجون على الحكم الذي أخرج البطاقة الحمراء لزميلهم (الفرنسية)

غضب جماهيري

وبعد صافرة النهاية اضطر الحكم ومساعداه للبقاء على أرض الملعب لأكثر من 20 دقيقة بسبب غضب الجمهور الذي رماه بالزجاجات الفارغة والمقاعد، كما تجمع الآلاف من المشجعين خارج الملعب لمنع لاعبي المنتخب الإيراني من مغادرته فتدخل رجال الأمن لحمايتهم وتفريق المشاغبين. 
 
وطلب مسؤولو كوريا الشمالية من الفيفا اتخاذ عقوبات رادعة ضد الحكام الذين اتهموهم بالتحيز خلال مباراتهم مع إيران، ومن قبلها المباراة التي هزمت فيها كوريا الشمالية أمام البحرين 1-2.
 
جدير بالذكر أن اليابان تمتلك فرصة جيدة للتأهل إلى نهائيات كأس العالم التي تقام في ألمانيا العام المقبل خاصة بعد فوزها على البحرين في الجولة الماضية، بينما تلاشت آمال كوريا الشمالية في التأهل بعد أن لقيت خسارتها الثالثة على التوالي أمام إيران بعد الخسارة أمام اليابان والبحرين.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة