غزة والضفة تتبادلان توزيع الصحف   
الأحد 1435/7/12 هـ - الموافق 11/5/2014 م (آخر تحديث) الساعة 1:40 (مكة المكرمة)، 22:40 (غرينتش)

سمحت السلطة الفلسطينية السبت بتوزيع صحيفة تصدر في قطاع غزة في مدن الضفة الغربية بعد انقطاع استمر سبع سنوات، وذلك ضمن سلسلة إجراءت لتبادل نشر الصحف في المنطقتين بموجب اتفاق تنفيذ المصالحة الموقع نهاية الشهر الماضي.

وأعلن مسؤولون في صحيفة "فلسطين" التي تصدر في غزة تمكنها من طباعة أعداد منها وتوزيعها في الضفة الغربية بعد قرار صدر بذلك من وزارة الإعلام الفلسطينية، كما أعلنت صحيفة "الرسالة" نصف الأسبوعية التي تصدر في غزة أنها ستوزع أول أعدادها في الضفة الغربية الاثنين المقبل.

وجاءت هذه الخطوة بعد سماح حكومة حركة المقاومة الإسلامية (حماس) المقالة في غزة بتوزيع صحف "الأيام" و"القدس" و"الحياة الجديدة" الصادرة بالضفة الغربية في قطاع غزة.

وهذه هي المرة الأولى أن يتبادل قطاع غزة والضفة الغربية توزيع الصحف المحلية الصادرة في كلتا المنطقتين منذ بدء الانقسام الفلسطيني الداخلي منتصف العام 2007.

وجاءت الخطوة ترجمة لاتفاق تنفيذ المصالحة الذي أعلن بين وفد من منظمة التحرير الفلسطينية (فتح) وحركة حماس في 23 أبريل/نيسان الماضي، وينص على تشكيل حكومة توافق وإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية.

وتتولى لجنة الحريات المشكلة من مختلف الفصائل الفلسطينية العمل على حل كل القضايا المتعلقة بالحريات بين الطرفين.

وقال رئيس اللجنة مصطفى البرغوثي إن قضية تبادل الصحف لم تكن القضية الأولى التي قامت اللجنة بحلها، وأوضح أن اللجنة أصرت على حل قضية الصحف كونها أكثر الأشياء التي من الممكن للمواطن أن يلمسها.

وأشار البرغوثي في تصريح صحفي إلى أن اللجنة أنهت النظر في ملفات عالقة مثل قضية منع إصدار جوازات سفر.

وتبحث لجنة الحريات أيضا قضية المعتقلين السياسيين لدى الجانبين، وسط استمرار تبادل الاتهامات بأن كل طرف لم يطلق المعتقلين لديه، وأكد البرغوثي التقدم في هذا الملف، وتعهد بأن تواصل الللجنة عملها لحل كل الإشكاليات المتعلقة بهذا الأمر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة