أردوغان مصمّم على مقاتلة المتمردين الأكراد حتى النهاية   
السبت 1429/2/2 هـ - الموافق 9/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 22:47 (مكة المكرمة)، 19:47 (غرينتش)

القوات التركية وجهت ضربات موجعة للمتمردين الأكراد (رويترز-أرشيف) 
تعهد رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان بمواصلة الحرب على المتمردين الأكراد من حزب العمال الكردستاني، الموجودين داخل الأراضي العراقية قرب الحدود مع تركيا.

واعتبر أردوغان في كلمته التي ألقاها في افتتاح المؤتمر الأمني السنوي الـ44 في ميونخ بألمانيا، أن الحرب التي تقودها بلاده على عناصر حزب العمال الكردستاني تأتي في إطار الحرب التي يخوضها العالم على "الإرهاب"، وأضاف "دعوني أقولها بصراحة، سنواصل حربنا ضدهم حتى النصر".

في المقابل شدد أردوغان على أن بلاده لا تنوي احتلال العراق، وقال "نحن غير مهتمين بالحصول على أنش واحد من الأراضي العراقية"، مؤكدا أن بلاده من أكثر الدول حرصا على وحدة أراضي العراق وعلى استقراره.

وفي الأسابيع الأخيرة شن الجيش التركي سلسلة من الهجمات على مخيمات ومراكز للتدريب تابعة لحزب العمال بشمال العراق.

ورغم تعبير الولايات المتحدة عن خشيتها من أن تؤدي عملية عسكرية تركية واسعة ضد متمردي حزب العمال، إلى زيادة حالة عدم الاستقرار في العراق، فإن الهجمات التي نفذتها القوات التركية لغاية الآن تحظى بدعم أميركي.

وتخوض تركيا منذ أكثر من عقدين معارك ومواجهات مع حزب العمال الكردستاني الذي يطالب بإقامة دولة كردية جنوب شرق تركيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة