عشرات الضحايا بتدافع أمام كنيسة بنيجيريا   
الأحد 1/1/1435 هـ - الموافق 3/11/2013 م (آخر تحديث) الساعة 9:58 (مكة المكرمة)، 6:58 (غرينتش)
حادث تعرضت له كنيسة في جوس العام الماضي أوقع قتلى وجرحى (الفرنسية-أرشيف)

قتل وأصيب العشرات في تدافع حصل في ختام احتفال ديني حضره مائة ألف شخص أمام كنيسة في شرق نيجيريا.

فبينما نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المتحدث باسم الحكومة مايك أوداه مقتل 17 شخصا على الأقل وإصابة عشرات آخرين بجروح، قالت تقارير لوسائل إعلام محلية إن حصيلة القتلى قد تكون أكبر مما أعلنته الحكومة، في حين أشارت تقارير إلى سقوط 28 قتيلا.

ووقع الحادث في ختام احتفال ديني بمناسبة عيد جميع القديسين أمام كنيسة الروح القدس بمدينة أوكي بولاية أنامبرا في شرق البلاد فجر اليوم الأحد.

ولفتت تقارير محلية إلى أن حوالي مائة ألف شخص حضروا الاحتفال الذي أقامه القس إيمانويل أومينما، مشيرة إلى أن هذا العدد الكبير نتيجة وقوع عيد جميع القديسين في أول سبت من الشهر.

ولم يعرف سبب الحادث لكن تقارير تحدثت عن أن سببه هو حاكم المنطقة بيتر أوبي عندما بدأ الحديث عن أمور انتخابية مما أثار امتعاض البعض الذين أخذوا يطلقون صيحات معارضة, مما دفع مرافقيه إلى إطلاق الغاز المدمع بين الحضور.

لكن أوبي عبر عن أسفه لما حصل مشيرا إلى أنه غادر قبل ساعات من وقوع الحادث، إلا أنه سرعان ما عاد ليعاين الكارثة ثم عاد الجرحى بالمستشفى متعهدا بإجراء تحقيق لجلاء ملابسات المأساة.

وبثت قنوات التلفزة المحلية مشاهد لمكان الكارثة ظهر فيها عدد من الخيم المعدنية الضخمة وتحتها آلاف من الكراسي البلاستيكية وقد تبعثرت من جراء التدافع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة