بدء التصويت في الانتخابات الرئاسية بروسيا البيضاء   
الأحد 1436/12/28 هـ - الموافق 11/10/2015 م (آخر تحديث) الساعة 10:45 (مكة المكرمة)، 7:45 (غرينتش)

يدلي الناخبون في روسيا البيضاء بأصواتهم اليوم الأحد، في الانتخابات الرئاسية التي من شبه المؤكد أن تسفر عن إعادة انتخاب الرئيس ألكسندر لوكاشينكو لفترة خامسة.

وأدت إعادة انتخاب لوكاشينكو قبل خمس سنوات إلى احتجاجات جماهيرية وسجن شخصيات معارضة بارزة، ولكن التأييد لنظامه -الذي بدأ قبل عشرين عاما- زاد عقب طرح نفسه ضامنا للاستقرار في مواجهة أزمة اقتصادية، وصراع انفصالي مؤيد لروسيا في أوكرانيا المجاورة.

ويعد لوكاشينكو -منذ فترة طويلة- شخصية غير مرغوب فيها من قبل الغرب الذي وصفه بأنه "آخر دكتاتور" في أوروبا بسبب سجله في مجال حقوق الإنسان وقمعه المعارضة السياسية، كما فرض عقوبات عليه وعلى بعض مسؤولي وشركات روسيا البيضاء.

وبالرغم من ذلك، يقول مراقبون إن انتقاده لضم روسيا شبه جزيرة القرم الأوكرانية العام الماضي إليها، واستضافته محادثات السلام الأوكرانية، وعفوه عن ستة من زعماء المعارضة في أغسطس/آب الماضي؛ يشير إلى سعيه لتحسين صورته في الغرب.

وسيرفع الاتحاد الأوروبي العقوبات عن روسيا البيضاء بما في ذلك العقوبات المفروضة على لوكاشينكو لمدة أربعة أشهر بعد انتخابات اليوم، ما لم يحدث أي قمع في آخر دقيقة حسبما قالت مصادر دبلوماسية.

ولا يمثل أي من المرشحين الثلاثة الذين ينافسون لوكاشينكو في انتخابات اليوم الأحد، تحديا خطيرا لحكمه، في حين دعت شخصيات معارضة إلى مقاطعة الانتخابات.

من جهة ثانية، حذرت الحائزة على جائزة نوبل للآداب سفيتلانا ألكسيفيتش -أمس السبت- من تقارب الغرب مع لوكاشينكو الذي يقود "ديكتاتورية مخملية"، على حد وصفها.

وقالت ألكسيفيتش -في مؤتمر صحفي في برلين- إن مسؤولين أوروبيين جددا يصلون كل أربع سنوات إلى سدة الحكم، ويظنون أن بإمكانهم معالجة مشكلة لوكاشينكو، دون أن يعلموا أنه رجل غير جدير بالثقة، مضيفة أنه "رجل السوفيات ولن يتغير أبدا".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة