موسى يقاطع اليوروميد بإيطاليا ويرسل إليه مساعده   
الأحد 6/10/1424 هـ - الموافق 30/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عمرو موسى
أكد مصدر رسمي في جامعة الدول العربية أن الأمين العام للجامعة عمرو موسى قرر مقاطعة اجتماع لليوروميد الذي سيعقد في نابولي يومي الثلاثاء والأربعاء القادمين، وذلك احتجاجا على مواقف إيطاليا المنحازة لإسرائيل.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه "هذه هي المرة الأولى التي يقرر فيها الأمين العام للجامعة مقاطعة مثل هذه الاجتماعات بسبب مواقف رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني خلال رئاسته للاتحاد الأوروبي إذ أيد الجانب الإسرائيلي على حساب القضية الفلسطينية".

وقال المصدر إن موسى الذي تلقى دعوة رسمية للمشاركة في اجتماعات نابولي يحتج بصفة خاصة على تصريحات برلسكوني فيما يتعلق بالجدار العازل الذي تبنيه إسرائيل والتي اعتبر فيها أنه يهدف لحماية أمنها، وقد كلف موسى مساعده للشؤون السياسية أحمد بن حلي بتمثيله في اجتماعات نابولي.

وكان برلسكوني تلقى خلال زيارة قام بها رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون إلى روما في نوفمبر/تشرين الثاني الجاري, "توضيحات حول بناء الجدار".

وأكد الوفد الإسرائيلي الذي رافق شارون في هذه الزيارة أن رئيس الوزراء الإيطالي لم يطلب وقف أعمال البناء.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان أكد الجمعة الماضية أن الجدار الأمني الذي تشيده إسرائيل في الضفة الغربية يشكل انتكاسة بالنسبة لعملية السلام ومعاناة للشعب الفلسطيني.

وقال أنان إن الجدار -عندما سينتهي بناؤه- سيكون توغلا داخل أراضي الضفة بمسافة 22 كلم, وسيعزل حوالي 400 ألف فلسطيني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة