المعارضة السعودية تحشد لمظاهرات في رمضان   
الجمعة 28/8/1424 هـ - الموافق 24/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قوات الأمن السعودية كثفت وجودها وضربت طوقا أمنيا لإحباط التظاهرات (الفرنسية)

أعلن سعد الفقيه رئيس الحركة الإسلامية للإصلاح السعودية المعارضة -مقرها لندن- أن الحركة ستعمل على حشد مظاهرات عدة في الأيام القادمة بحيث تنتهي بمظاهرة كبرى في الحرم المكي خلال شهر رمضان المبارك.

واتهم الفقيه أجهزة الأمن السعودية في تصريح نقلته القدس العربي الصادرة في لندن اليوم باستخدام العنف والغاز المسيل للدموع في مدينة جدة لقمع نحو ألف متظاهر حاولوا التجمهر للمشاركة في مسيرات دعت لها المعارضة واعتقلت منهم العشرات.

كما اعتبر أن أنجح المظاهرات التي خرجت أمس كانت في حائل، وتخللتها مواجهات استمرت من صلاة العصر حتى المغرب. وكانت قوات الأمن أحبطت احتجاجات واسعة أمس دعت إليها المعارضة وكثفت وجودها في المدن الكبرى بالمملكة خصوصا الرياض وجدة والدمام والإحساء وبريدة وحائل والجوف والباحة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن شهود عيان أن قوات الأمن السعودي اعتقلت حوالي 70 شخصا عند تدخلها لمنع تظاهرة كان يفترض أن تجرى في مدينة جدة بدعوة من مجموعة سعودية معارضة في المنفى. وحسب الشهود فإن من بين المعتقلين خمس نساء. ولم يرفع هؤلاء لافتات أو يرددوا شعارات.

سعد الفقيه
وفي حائل أوقفت الشرطة 13 شخصا، بينما اعتقل خمسة آخرون في الدمام (شرق) كانوا يرددون هتافات التكبير وينددون باعتقال الذين تظاهروا الأسبوع الماضي في الرياض.

وأكدت وكالة الأنباء السعودية حصول هذه التظاهرات موضحة أن أعدادا محدودة من الأشخاص تجمعوا في مدن جدة وحائل والدمام قبل تدخل القوات الأمنية التي نفذت الاعتقالات، مشيرة إلى أن الأشخاص المعتقلين يجرى استجوابهم حاليا.

وفي الرياض ضربت قوات الأمن طوقا حول الشوارع المحيطة بمسجد شرق المدينة وانتشرت الدوريات وسيارات قوات مكافحة الشغب في المنطقة. ووقفت سبع على الأقل من الشاحنات المزودة بخراطيم المياه على أهبة الاستعداد.

وهذه ثاني مرة خلال أسبوعين تدعو فيها الحركة الإسلامية للإصلاح إلى تنظيم مظاهرات في المملكة. وقال مقيمون إنهم علموا بالاحتجاجات من خلال موقع على الإنترنت ومحطة إذاعية تديرها الحركة.

وكانت السلطات السعودية أعلنت أنها اعتقلت أكثر من 270 شخصا خلال مظاهرة بالرياض الأسبوع الماضي وأحالت 83 منهم إلى المحاكمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة