مقتل شرطي سعودي بيد معتقل   
الجمعة 1434/7/15 هـ - الموافق 24/5/2013 م (آخر تحديث) الساعة 14:54 (مكة المكرمة)، 11:54 (غرينتش)
قوة أمنية سعودية أثناء تعقبها مسلحين للقاعدة شمال شرق الرياض (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت وزارة الداخلية السعودية مقتل أحد عناصر قوات الأمن في اشتباك مع من وصفته بإرهابي معتقل بسجن الطائف بجنوب المملكة.

وقال المتحدث الأمني بالوزارة اللواء منصور التركي إن العريف عبد المغني عواض تعرض  "لاعتداء مباغت" من المعتقل فهد بكر محمد هوساوي أثناء قيام قوات الأمن بإخماد حريق بالسجن مما أدى إلى مقتله.

وأضاف التركي أن هوساوي -المعتقل لعلاقته بما سماها "الفئة الضالة"- تعمد افتعال الحريق بهدف الهروب من السجن.

وذكر أن الجهات المختصة باشرت إجراءات الضبط الجنائي والتحقيق في الهجوم.

وكانت محكمة سعودية قضت أمس بالسجن من عشرة إلى 25 عاما بحق ثمانية مواطنين بتهمة "التآمر" لحساب القاعدة، كما ذكرت وكالة الأنباء الرسمية.

وقالت الوكالة السعودية إن الثمانية أدينوا بتشكيل مجموعة بهدف قتل ضباط شرطة ومنهم العقيد مبارك السواط الذي قتل عام 2005 أثناء موجة هجمات شنها التنظيم بالمملكة بين عامي 2003 و2006، كما أدينوا بمساعدة القاعدة بالبحث عن عناوين ضباط سعوديين وإرسال رسائل تهديد لهم.

وبدأ القضاء السعودي في يونيو/حزيران 2011 محاكمة مئات الأشخاص المتهمين بالتورط في الهجمات التي شنها تنظيم القاعدة بالمملكة من عام 2003 إلى 2006.

وشنت السعودية في تلك الفترة حملة عنيفة ضد التنظيم ترافقت مع حملة اعتقالات كبيرة في صفوف عناصره.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة