الرياضة المجهدة تضعف إنجابية المرأة   
الثلاثاء 22/11/1430 هـ - الموافق 10/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 16:02 (مكة المكرمة)، 13:02 (غرينتش)

أظهرت دراسة أعدتها جامعة العلوم والتكنولوجيا النرويجية أن المرأة التي تقضي وقتا طويلا في ممارسة الرياضة يتراجع معدل خصوبتها ثلاث مرات أكثر من نظيرتها التي تمارسها باعتدال.

وذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية أن الباحثين في الجامعة توصلوا إلى هذه النتيجة بعد دراسة شملت نحو 3000 امرأة.

وطلب من هؤلاء النساء الإجابة عن أسئلة تتعلق بعدد المرات التي يذهبن فيها إلى النوادي الرياضية في الأسبوع، والمدة التي يقضينها هناك وكذلك نوعية التمارين والألعاب وما إذا كانت خفيفة أم مجهدة.

وقالت الباحثة سيغرودور لارا غودموندسدوتير التي قادت فريق البحث إنه بعد الاطلاع على حالة هؤلاء النساء تبين أن مجموعتين تعرضتا أكثر من غيرها لخطر العقم، وهما الفئة التي كانت تتمرن تقريبا يوميا والأخرى التي كانت تتدرب حتى درجة الإجهاد.

وتابعت أنه بعد الوضع في الاعتبار عوامل مثل العمر والمستوى الثقافي والخلفية الثقافية تبين أن النساء اللواتي أجهدن أنفسهن في التمارين الرياضية كن الأكثر تعرضا للعقم.

وخلصت غودموندسدوتير إلى أن هذا الخطر يتقلص كلما مارست المرأة الرياضة باعتدال خاصة إذا كانت يافعة ودون الثلاثين من العمر، مرجحة أن يكون للأمر علاقة بالهرمونات عند النساء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة