موسكو تحذر من إساءة معاملة مشجعيها بفرنسا   
الأربعاء 1437/9/10 هـ - الموافق 15/6/2016 م (آخر تحديث) الساعة 20:04 (مكة المكرمة)، 17:04 (غرينتش)
أعلنت الخارجية الروسية اليوم الأربعاء أنها استدعت السفير الفرنسي لدى موسكو جان موريس ريبير للاحتجاج على توقيف الشرطة الفرنسية مشجعين روسًا على هامش كاس أوروبا 2016.

وقالت الخارجية في بيان إنه خلال الاستدعاء تم التشديد على أن تأجيج المشاعر المعادية لروسيا خلال مشاركة منتخبها في بطولة أوروبا لكرة القدم من شأنه أن يضر بعلاقات الجانبين.

يشار إلى أن فرنسا التي تستضيف بطولة أوروبا لكرة القدم 2016، اعتقلت مؤخرا مشجعين روسًا بتهمة القيام بأعمال عنف في مرسيليا قبل وأثناء مباراة روسيا وإنجلترا، أسفرت عن عشرات الجرحى.

وقد حذر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" من إمكانية الإطاحة بروسيا من البطولة إذا عاد مشجعوها إلى افتعال أحداث عنف.

من جانبه، لم يستبعد وزير الرياضة الروسي فيتالي موتكو وقوع حوادث عنف جديدة من قبل جماهير بلاده خلال البطولة الأوروبية، قائلا "جماهيرنا تشعر بالاستفزاز دائما".

وقال "لا يمكنني الجزم بأن أعمال الفوضى التي قامت بها الجماهير لن تتكرر"، مضيفا أن الجماهير الروسية دائما ما تتعرض للظلم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة