جرح ستة جنود في انفجار لغم بكشمير   
الثلاثاء 1421/12/19 هـ - الموافق 13/3/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قوات هندية في كشمير

جرح ستة جنود هنود بينهم ضابط في انفجار لغم أرضي استهدف سيارة كانوا يستقلونها في القسم الهندي من إقليم كشمير المضطرب. وقالت الشرطة إن الحادث الذي لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عنه وقع بينما كانت دورية للشرطة تجوب منطقة في جنوبي الإقليم.
 
ويعتبر هذا ثاني انفجار يستهدف سيارة شرطة في غضون 24 ساعة، إذ قتل جنديان في انفجار مماثل استهدف دورية للشرطة مساء أمس الاثنين قرب منطقة بانيهال جنوبي شرق الإقليم.

وكان ستة أشخاص آخرين بينهم ثلاثة من قوات الشرطة الهندية قد لقوا مصرعهم أمس أيضا في هجوم شنه مسلح على معسكرهم الواقع في منطقة بابا تانغ إلى الشمال من سرينغار العاصمة الصيفية لكشمير. وأعلنت جماعة لشكر طيبه الكشميرية التي تتخذ من باكستان مقرا لها مسؤوليتها عن الهجوم.

وجرح ثلاثة من أفراد الشرطة و19 مدنيا في هجوم آخر يشتبه أن أحد المقاتلين الكشميريين شنه بقنبلة على دورية من قوة أمن الحدود وسط سرينغار.

ويأتي تصاعد العمليات المسلحة رغم قرار أعلنته الهند الشهر الماضي يقضي بتمديد العمل بهدنة من جانب واحد، وتعهدت فيها بوقف هجماتها العسكرية على المقاتلين الكشميريين. ولكن غالبية الجماعات الكشميرية رفضت الهدنة واعتبرتها خدعة من الهند لكسب ود الرأي العام العالمي.

يذكر أن أكثر من 30 ألف شخص لقوا حتفهم منذ عام 1990 في المواجهات المسلحة بين القوات الهندية والمسلحين الكشميريين في هذا الإقليم ذي الغالبية المسلمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة